روابط للدخول

الخضروات والفواكه الايرانية تنافس المحصول المحلي في ديالى


اعرب عدد من المزارعين في ناحية جلولاء التابعة لقضاء خانقين "100كلم شرق بعقوبة" عن امتعاضهم الشديد من فتح غرق السوق المحلية بالخضراوات والفواكه الايرانية التي بدأت تنافس المحاصيل المحلية.

وقال المزارع ابو مسلم ان الحدود فتحت امام المحاصيل الزراعية الايرانية، الامر الذي أدى الى ان يتكبد الفلاح في ديالى الخسائر وان يذهب تعبه دون جدوى.

معاناة الفلاحين في ناحية جلولاء والنواحي الاخرى المتاخمة تعددت فقلة الدعم الحكومي وشحة المياه وفتح الحدود امام البضائع المستوردة كلها تثير استياء المزارعين الذين طالبوا الجهات الحكومية بدعمهم.

مدير زراعة ديالى ماجد خليل اوضح في تصريحه لاذاعة العراق الحر ان الزراعة بحاجة ماسة الى دعم حكومي، والى غلق الحدود امام المحاصيل الزراعية للنهوض بالواقع الزراعي في المحافظة .

الى ذلك اوضحت مسؤولة اللجنة الزراعية في مجلس المحافظة شيماء عبد القادر ان مديرية الزراعة ستقوم بتوزيع منظومات الرش بالتنقيط، وبيوت بلاستيكية على بعض المزارعين في خطوة لانعاش الواقع الزراعي في ديالى.

ويرى مراقبون ان الخطوات الحكومية لتحسين الواقع الزراعي في العراق لاتزال خجولة ومتعثرة ولا ترتقي للمستوى الذي يتمناه المزارعون الذين يعيشون اليوم في حال يرثى له، نتيجة لفتح الحدود التي اغرقت السوق بالمحاصيل الزراعية، فضلا عن انعدام الدعم الحكومي.
XS
SM
MD
LG