روابط للدخول

شباب بصريون يؤسسون مدرسة للحب والسلام


اعضاء في مدرسة الحب والسلام

اعضاء في مدرسة الحب والسلام

في وقت تزهق فيه ارواح العراقيين نتيجة عمليات العنف التي تشهدها مناطق مختلفة من العراق، اجتمع عدد من الشباب البصري ليؤسسوا مدرسة اطلقوا عليها اسم "مدرسة الحب والسلام".

ويقول رئيس المدرسة لؤي الخميسي أنهم بحاجة الى من يؤسس للحب والسلام في هذا الوقت الحرج، وانهم يطمحون الى الغاء لغة العنف والقتل والتطرف.

عضو مدرسة الحب والسلام محمد عبد الرضا كريم اشار في حديثه لاذاعة العراق الحر الى ان هذه المدرسة كانت تضم طلاباً من كلية الفنون الجميلة، لكنه سرعان ما توافدت عليها فئات عمرية مختلفة ومن جميع الأديان والطوائف.

المخرج السينمائي فائز الكنعاني يرى ان الحب عنوان غائب في حياتنا وهو يتمنى ان تنشر هذه المؤسسة الحب بين الناس فرادى وجماعات.

محمد جواد الدخيلي قال "اننا بحاجة الى من يجمعنا تحت سقف واحد، ليكون تجمعنا عاملا ايجابياً في بناء المجتمع العراقي على أسس الحب والألفة والتعاون".

الشاعر بهاء الكاظمي كتب للحب، وقرأ مع تأكيده على الحاجة للحب في الفن والثقافة والأدب.

XS
SM
MD
LG