روابط للدخول

تصاعد ظاهرة الشغب في الملاعب العراقية


مع الادوار النهائية للدوري العراقي تصاعدت مؤخرا حدة الشغب في الملاعب العراقية من قبل نفر من الجمهور يقوم بالاعتداء على جمهور الخصم او على لاعبي فريقه المفضل او المدرب بسبب الخسارة.

وابرز احداث الشغب هذه تلك التي رافقت مباراة ناديي الطلبة والصناعة وناديي كربلاء والقوة الجوية. وفي ضوء ماحث قرر الاتحاد العراقي لكرة القدم اقامة المباريات المتبقية من الدوري بدون جمهور.

وحمّل نائب رئيس نادي الطلبة محمد الهاشمي ولاعبون ومسؤولو اندية ومراقبون العناصر الامنية المكلفة بتوفير الامن داخل الملاعب مسؤولية ما حدث.
ويرى الصحفي الرياضي عدنان لفتة ان ظاهرة الشغب في الملاعب جديدة على الرياضة العراقية، وان تصاعد حدتها يعود لعوامل عديدة اهمها ضعف اتحاد الكرة وغياب الردع المطلوب للمسيء من الجمهور.

قدوري او كما يوصف بشيخ المشجعين ابدى رفضه لظاهرة الشغب التي برزت مؤخرا في الملاعب واعتبرها دخيلة على المشجع العراقي ودعا الى محاسبة من تسبب باثارة هذا الشغب.

اما المشجع المخضرم مهودي فقد عبر عن اسفه لما يحدث في الملاعب من اعمال عنف واعتداءات على اللاعبين والحكام والمدربين، وتطرق الى طبيعة الجمهور العراقي المتميز بروحه الرياضية وتشجيعه لفرق الخصم عندما تلعب على ارض العراق. ودعا مهودي الى معاقبة المسيئين بشدة ليكونوا عبرة لغيرهم رافضا قرار الاتحاد باقامة مباريات الدوري بدون الجمهور الذي يعده ملح المباريات.

المزيد في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG