روابط للدخول

خطة لتأهيل السجون العراقية


تعتزم الحكومة العراقية تنفيذ اعادة تاهيل السجون في العراق وجعلها تتناسب والمعايير الدولية، اضافة الى ضمان تطبيقها لمبادئ حقوق الانسان بحق النزلاء.

وكيل وزارة العدل العراقية بوشو ابراهيم اوضح في حديثه لاذاعة العراق الحر ان خطة التأهيل تتضمن بناء سجن كبير وبمواصفات عالمية يتسع لنحو اربعة الاف سجين في محافظة بابل، فضلا عن اعادة تاهيل البنى التحتية لعدد من السجون الاخرى مثل سجن الناصرية المركزي وسجن المعقل في البصرة، وسجن بغداد المركزي الذي كان يعرف سابقا باسم سجن ابو غريب.

وقال مدير قسم السجون في وزارة حقوق الانسان سعد سلطان ان عمليات اعادة تاهيل البنى التحتية للسجون في العراق تشمل بناء زنزانات جديدة وتركيب أجهزة تكييف وتوفير المياه الصالحة للشرب وإيجاد الأماكن المريحة لنوم النزلاء. واشار الى وجود العديد من السجون غير الصالحة والقديمة خاصة في محافظتي البصرة وميسان، مبينا انه يتم حاليا تنفيذ اعمال الصيانة فيها على امل افتتاحها خلال الايام القليلة المقبلة.

واضاف سلطان انه الى جانب بناء سجون جديدة وفق المعايير الدولية فان الحكومة العراقية تعمل ايضا على اعادة تاهيل الكوادر التي تدير السجون من خلال اشراكها في دورات تركز على تطبيق مبادىء حقوق الانسان.

ورأى الناشط في مجال الدفاع عن حقوق الانسان حسن شعبان ان الحديث عن تطوير السجون وتأهيلها ياتي في اطار الدعاية، واتهم شعبان الحكومة بعدم الجدية في التعامل مع هذا الملف.

المزيد في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG