روابط للدخول

صحيفة بغدادية: خطة خمسية لالغاء البطاقة التموينية


مع المتابعة الصحفية لحادث التفجير الانتحاري في منطقة الباب المعظم الذي استهدف جمعاً من الراغبين للتطوع في صفوف الجيش، نشرت جريدة "الصباح" خبراً عن مصرع عدد من المواطنين بحي الشعب، وجرح اخرين نتيجة انفجار مولدتين اهليتين متجاورتين بوقت واحد في ساعة متقدمة من الليل. فيما دعا المواطنون الاجهزة المختصة الى مراقبة عمل المولدات، واخضاعها الى معايير السلامة المهنية لمنع تكرار هذه الحوادث مستقبلاً.

ونبقى مع "الصباح" لكن في سياق آخر، اذ تعود الى الواجه مرة اخرى قضية الغاء البطاقة التموينية. فالامين العام لمجلس الوزراء علي العلاق في تصريح للصحيفة قال:ان موضوع الغاء البطاقة التموينية حظي بدراسات واسعة، وهناك لجنة اعدت خطة تنفذ على مدى خمس سنوات يتم خلالها التدرج بمعالجة هذا الامر وصولاً الى الغاء البطاقة بشكل نهائي. ونوه العلاق بان الحكومة ستعتمد الابقاء على دعم مادة الطحين ويستمر توزيعها شهرياً بين المواطنين ولن تستبدل بمبالغ نقدية او تحجب من اي شريحة، على حد تعبيره للصحيفة.

الشأن السياسي والتجاذبات بين العراقية ودولة القانون كانت حاضرة في صحف يوم الاربعاء لكنها تراجعت عن صدارة العناوين.
وحول اعتراض العراقية على تصريحات المالكي، يرى باسم الشيخ في افتتاحية صحيفة "الدستور" ان المشكلة الحقيقية التي لايريد الساسة الاعتراف بها هو انهم انفسهم أسسوا لهذه الاليات ودعموها طوال السنوات السبع الماضية، والطامة الكبرى ـ على حد وصف الكاتب ـ ان ذلك يحدث ليس حباً بالطائفة التي يتباكون على حقوقها المسلوبة، بل لأن تمسكهم بها ورفع لوائها هو الوحيد الذي أوصلهم الى المقدمة. وهنا يقول الشيخ: على العراقية الا تزعل على المالكي، لان ماحدث هو انعكاس حقيقي لما يؤمن به الساسة، وهو مجرد تفكير ولكن بصوت عال.

واخيراً الى الشأن الرياضي، اذ نشرت صحيفة "العالم" ما قاله عضو لجنة المسابقات في الاتحاد العراقي لكرة القدم من إن اتحاد الكرة قرر ان تكون المباريات التي تقام في العاصمة بغداد بلا جمهور جراء احداث الشغب التي رافقت مباريات الدوري.
XS
SM
MD
LG