روابط للدخول

صحيفة كردية: اياد علاوي يوقع على قائمة مطالب الكرد التي قدمت له ولبقية الكتل


نقلت صحيفة "هاولاتي" الاسبوعية المستقلة عن مصادر سياسية وصفتها بالمطلعة ان الحزب الديمقراطي الكردستاني يحاول فرض وكالة حماية امن الاقليم التابعة له والمعروفة بجهاز "باراستن" أي الحماية، وهو جهاز مخابراتي اعطاه برلمان اقليم كردستان الشرعية القانونية في مرحلة خاصة من عمر تجربة الاقليم، يحاول فرضه على الاتحاد الوطني الكردستاني لكي يتم وضع كل اجهزة الأمن "آسايش" والمخابرات في الاقليم بعد توحيدها تحت إمرتها.

ونسبت "هاولاتي" الى مصادرها، التي لم تكشف عن هويتها، ان وكالة حماية امن الاقليم التي يراسها مسرور بارزاني نجل رئيس اقليم كردستان العراق لا تزال تعمل لصالح الحزب وليس لحكومة الاقليم.

وتوقعت مصادر الصحيفة ان يرفض الاتحاد الوطني الكردستاني هذه المحاولة لانه يملك ايضا جهازا مماثلا يعرف بـ"زانياري" أي المعلومات.

واضافت المصادر ان الحزب الديمقراطي ينوي تحويل وكالته الى مظلة تجمع تحتها كل اجهزة الاسايش والمخابرات وهي مشكلة قائمة حاليا بين الحزبين.

ونفى محمد قره داغي سكرتير مجلس وزراء الاقليم ان يكون الحزب الديمقراطي يسعى لذلك، واضاف في تصريحه لـ"هاولاتي" ان الحزبين مرتبطان باتفاق إستراتيجي بخصوص تشكيل الحكومة، لذلك فان أي مشكلة بخصوص فرض الوكالة على بقية الاجهزة أمر لا وجود له.

وفي خبر آخر نقلت "هاولاتي" عن مصدر في "حركة التغيير" برئاسة نوشيروان مصطفى، ان شركة "وشه" أي الكلمة، التابعة للحركة تنوى نقل مسؤولية ادارة الشركة من القيادي في الحركة قادر الحاج علي، وتسليمها الى الصحفي خبات عبد الله، لكن عبد الله قدم لرئيس الحركة جملة من الشروط لتولي هذا المنصب. من جهة اخرى نفى عثمان باني ماراني القيادي في الحركة انه لا يعتقد بان استبدال الحاج علي جاء لعدم كفاءته، بل هو اجراء روتيني فقط.

"هاولاتي" قالت ان رئيس حكومة اقليم كردستان خلال اجتماعة بمسؤولي المنظمات المدنية المستقلة العاملة في محافظة السليمانية ابلغها ان ميزانيتها ستخفض الى مليونين ونصف المليون دينار. وان هذه الميزانية ستحجب مع نهاية هذا العام.

ونقلت الصحيفة عن احد المشاركين في الاجتماع ان حكومة الاقليم بانتهاء هذا العام ستتعامل مع المنظمات على اساس الفعالية والنشاط والمشاريع، إذ سيصبح لزاما على كل منظمة ان تقدم مشاريعها الى الحكومة لكي تصرف على اساسها ميزانية لها..

وقالت صحيفة "ئاسو" المقربة من رئيس حكومة اقليم كردستان العراق ان اياد علاوي رئيس القائمة العراقية قد وقع على قائمة مطاليب الكرد التي قدمت له ولبقية الكتل العراقية من قبل وفد ائتلاف الكتل الكردستانية.

واضافت "ئاسو" ان المطاليب الكردية تتلخص في 19 نقطة من بينها تطبيق المادة 140، وملف البيشمركة، وملف النفط والغاز، ومنصب رئيس الجمهورية، والتعداد السكاني، وتغيير قوانين الانتخابات، والميزانية، وانها قدمت الى الكتل العراقية لدراستها وان اي كتلة ستوقع كتابة على هذه المطاليب ستحضى بدعم ائتلافهم.


وذكرت "ئاسو" ان مجلة "هفتانة" التابعة لنفس المؤسسة التي تصدر عنها "ئاسو" ستشرع اعتبارا من عددها القادم بنشر ملفات الفساد في توزيع الاراضي وبالوثائق.

واضافت "ئاسو" ان هذه الوثائق ستشمل مرحلة السنوات العشر الاخيرة، وانها صدرت عن مركز تكنلوجيا المعلومات التابع لمديرية احصاء السليمانية، وتخص الملفات رؤساء واعضاء المجالس البلدية في المدن والاقضية والنواحي التابعة لها، وباملاك الدولة التي جرت الاستفادة منها من اراض وشقق ودور.
XS
SM
MD
LG