روابط للدخول

رئيس حكومة اقليم كردستان: حريق فندق سوما لم يكن عملا ارهابيا


اكد برهم صالح رئيس حكومة اقليم كردستان العراق ان النتائج الاولية للتحقيق في حريق فندق سوما في السليمانية اظهرت ان الحادث لم يكن نتيجة عمل ارهابي.

ووصف رئيس حكومة اقليم كردستان العراق الدكتور برهم صالح خلال مؤتمر صحفي عقده يوم الاحد في السليمانية، وصف حريق فندق سوما بالكارثة المفجعة التي لايمكن التغاضي عن مسبباتها.

واكد صالح ان 14 شخصا اعتقلوا على ذمة التحقيق وقد افرج عن 11 منهم بكفالة، ولازال 3 منهم رهن الاعتقال وهم صاحب الفندق، ومدير ادارته، وصاحب محل الموبليات الذي بدء منه الحريق.
واضاف في يوم الحادث كان في الفندق 82 نزيلا تم انقاذ 54 منهم وتوفي 28 بينهم امرأة حامل، هذا الحادث كشف ان اغلب الفنادق والموتيلات التي اجيزت في الاقليم خلال السنوات الاخيرة تفتقد الى ابسط متطلبات السلامة والامان.

وشدد صالح على ان النتائج الاولية للتحقيق التي خرجت بها لجان ثلاث الاولى من المحافظة والاخرى دولية وثالثة من بغداد تؤكد ان الحادث هو تماس كهربائي وليس عملا ارهابيا .

من جانبه حمل المدعي العام في حادث حريق سوما عادل حمه جوان بعض الدوائر الحكومية المسؤولية في ارتفاع عدد ضحايا الحريق وقال ان اللجنة التحقيقية المشكلة لتقييم عمل الدوائر التي شاركت بشكل مباشر او غير مباشر في اطفاء وانقاذ النزلاء توصلت الى عدد من النتائج: اولها عدم وجود تنسيق بين موظفي الدفاع المدني والامن ودائرة الصحة والمرور والماء والكهرباء في المحافظة ما تسبب في ارباك عملية الانقاذ واطفاء الحريق.
ثانيا عدم توفر الاجهزة والمعدات المناسبة لدى مديرية الدفاع المدني ما سبب في وصول الحريق الى طوابق اخرى وزيادة الضحايا.واخيرا افتقار سيارات الطوارئء لادوات الاسعاف الاولي ما تسبب في زيادة عدد الضحايا.

XS
SM
MD
LG