روابط للدخول

محافظة البصرة: الوضع الامني لن يتأثر بإنسحاب القوات الاميركية


أكد محافظ البصرة شلتاغ عبود المياحي ان اعلان الرئيس الاميركي باراك اوباما بسحب قوات بلاده من العراق سوف لن يؤثر على الوضع الامني بصورة عامة، والبصرة على وجه الخصوص، بعد ان تم اعداد القوات الامنية العراقية اعداداً جيداً.

من جهته اشار نائب رئيس مجلس محافظة البصرة الشيخ احمد السليطي الى ان العراقيين يتطلعون الى ان تعود السيادة كاملة للعراق، وان قرار الادارة الاميركية بالايفاء بوعدها بسحب قواتها من البلاد يستحق الشكر لما قدمته تلك القوات في تخليص العراقيين من النظام السابق.

و اكد رئيس اللجنة الامنية في مجلس محافظة البصرة علي غانم المالكي ان القوات الامنية العراقية اثبتت جدارتها واستعدادها لاستلام الملف الامني كاملا وان انسحاب القوات الأجنبية لن يؤثر على الواقع الامني في البصرة.

يذكر ان القوات الأمريكية المتمركزة فى مطار البصرة الدولى كانت قد بدأت عملية انسحاب في 31 تموز الماضي تطبيقا لبرنامج الانسحاب الجزئى من المحافظة، قبيل استكماله منتصف آب 2010 ، إذ كانت تحل محل القوات البريطانية التى انسحبت من البصرة فى 31 آذار 2009 بعد ستة أعوام من إدارتها الملف الأمنى للمدينة، بقوات يصل عديدها إلى 46 الف جندى عام 200، تم خفضها على مراحل وصولاً إلى عام 2009, حيث بلغ عديد جنودها المنسحبين 4100 .

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG