روابط للدخول

نادي ديالى الكروي يشكو من ضائقة مالية


حل نادي ديالى في دوري اندية الدرجة الممتازة لكرة القدم في المرتبة الثانية عشر. وعزت الهيئة الادارية للنادي سبب تراجع مستوى ادائه ضعف الدعم المالي.

واكد رئيس الهيئة الادارية لنادي ديالى رفعت عبود في تصريح لاذاعة العراق الحر ان النادي يعاني من ضائقة مالية لعدم وجود دعم من قبل الحكومة المحلية، مضيفا انه لو كان للنادي ميزانية خاصة به، لتمكن ابرام عقود مع الذين هم كفئ للعب في النادي ولتغيرت النتيجة.

واوضح رئيس الاتحاد الفرعي لكرة القدم لطيف خلف ان منحة وزارة الشباب للاتحادات الفرعية والاندية الرياضية غير كافية ولاتسد حاجة وطموح الرياضيين. واضاف ان الوزارة تقدم منحة مالية فصلية لاندية الدرجة الاولى والثانية والممتازة تتراوح ما بين 10 ملايين و17 مليون دينار ولا تميز بين ناد واخر من حيث الكفاءة والحاجة المالية الملحة، مبينا ان هذا المبلغ لايكفي لابرام عقد مع لاعب واحد، كما ان اللجنة الاولمبية هي الاخرى تمنح الاتحاد الفرعي لكرة القدم مبلغ مليون دينار وهذا المبلغ لا يغطي نفقات المواصلات والاتصالات واقامة المباريات والبطولات الرياضية الاخرى.

وتكاد تشترك الاندية الرياضية في ديالى بمعضلة الدعم المالي، وبين خلف جلال رئيس الهيئة الادارية لنادي قزانية ان النادي يعاني من قلة المنشأت الرياضية التي تمكنه من اقامة البطولات الرياضية، وان الرياضيين يعانون من عدم وجود ثوابت رياضية في ناحية قزانية التابعة لقضاء بلدروز، ولايوجد مبنى خاص بالنادي لذا فان لاعبي كرة القدم يضطرون الى اللعب في العراء، لافتا الى ان الصرح الرياضي الوحيد في المحافظة هو نادي ديالى وسط بعقوبة، وهو المكان الوحيد الذي يمكن اقامة بطولات رياضية فيه .

عدد من لاعبي كرة القدم في نادي ديالى تحدثوا لاذاعة العراق الحر عن معاناتهم. وقال اللاعب مروان صادق وهو احد منتسبي الشرطة المحلية قال ان النادي يفتقر الى الكثير من الامور التكميلية التي تمكنه من احتضان الطاقات الشبابية.

اما اللاعب نهاد ماهود وهو الاخر غير متفرغ للعب في النادي، قال ان لديه محل تجاري يعمل فيه صباحا، اما في المساء فيتفرغ للتمرين في النادي. وطالب الجهات المعنية بمد يد العون للنادي للنهوض بالحركة الرياضية في ديالى.

XS
SM
MD
LG