روابط للدخول

صحيفة كردية: حكومة الإقليم غير موحدة رغم الإتفاق الاستراتيجي بين الحزبين


كتبت صحيفة "دستور" ان حكومة اقليم كردستان العراق لم تتوحد بعد رغم مضي ثلاثة اعوام على توقيع الاتفاق الاستراتيجي بين الحزبين الرئيسين، الاتحاد الوطني والحزب الديمقراطي. ونقلت الصحيفة عن محمد الملا قادر عضو المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني اعترافه ان الاتفاق الاستراتيجي بين الحزبين لم يتمكن من توحيد الادارتين، وان وحدة الادارتين لا تتجلى الا على مستوى الوزارات. وقال قادر للصحيفة ان جهودا تبذل الان في وزارة الداخلية من اجل توحيد اجهزة الاسايش، وانه لا يعرف اذا ما كانت ستتوحد ام لا. من جهته عبّر عضو قيادة الاتحاد الوطني الكردستاني فريد اسسرد عن قناعته بان حكومة الإقليم لا تزال غير مستقلة، وان الحزب يتدخل في عملها، فيما ترى قوى المعارضة الكردستانية ان الاتفاق الاستراتيجي كان من اجل الإمساك بزمام الأمور في السلطة والثروات.

وفي موضوع آخر قالت "دستور" ان المستوى المتقدم من انتاج الكهرباء في الاقليم يذهب الى عدد من المعامل كمعامل اسمنت طاسلوجة وبازيان وماس، وهي معامل قريبة من المسؤولين الحزبيين في الوقت الذي لا يزال فيه المواطنون يعانون من قلة الكهرباء. ونقلت الصحيفة عن فاضل كريم المدير العام للسيطرة الكهربائية في الاقليم ان 25 الى 30 ميغاواط تذهب الى معمل طاسلوجة فيما يحصل معمل ماس للاسمنت على 15-25 ميغاواط. فيما اكدت مصادر مطلعة للصحيفة ان معمل بازيان يحصل على كميات قريبة من المعملين الاخرين من الكهرباء الوطنية.

وتبرزصحيفة "ئاسو" خبرا عن قيام خمسة من افرد الشرطة بالاعتداء بالضرب على احد موظفي مؤسسة خندان للنشر والتوزيع، واضافت الصحيفة ان الشرطة الخمسة قاموا باعتدائهم بمشاركة رجل شرطة المرور بحجة مخالفة الموظف في المؤسسة شوان كريم لقواعد السير قرب تقاطع السراي في السليمانية. واوضح كريم ان ضابطا بدأ التحقيق معه بسؤاله عن كيفية شرائه للسيارة التي يقودها معربا عن شكوكه في انه اشتراها براتبه، فيما اكد العميد نجم الدين قادر مدير شرطة السليمانية ان عناصر الشرطة الخمسة سوف ينالون عقابهم وان المعتدى عليه يستطيع ان يحل مشكلته في المحكمة.

ئاسو نقلت عن محافظ كركوك عبد الرحمن مصطفى نفيه الانباء التي ترددت حول اعادة اموال ميزانية كركوك الى بغداد مؤكدا ان 90% من ميزانية المحافظة دخلت مرحلة التنفيذ، واضاف مصطفى ان ادارة كركوك بذلت خلال السنوات الماضية جهودا كبيرة من اجل زيادة ميزانية المحافظة من اجل اعمارها واخراجها من الحالة المعلقة التي وضعتها فيها حكومة النظام البعثي السابق. واعلن المحافظ للصحيفة ان ميزانية كركوك لهذا العام 115 مليار دينار احيل منها للتنفيذ 102 مليار وان المتبقي هو 13 مليار وهو مبلغ سوف يدخل في مشاريع معلنة مؤكدا ان دينارا واحدا لن يعود الى بغداد.

نشرت صحيفة "خبات" ان العائلات الفلاحية من سكان القرى التي تعرضت الى القصف المدفعي الايراني خلال الاشهر الماضية بدأوا بالعودة الى قراهم التي هجروها، واضافت الصحيفة ان هذه العودة تاتي بعد توقف القصف الايراني لهذه المناطق .
XS
SM
MD
LG