روابط للدخول

صحيفة كردية: 1212 سيارة حوضية تهرّب النفط عبر الحدود يومياً


كتبت صحيفة "روزنامة" ان انتخابات نقابة المحامين لانتخاب نقيب المحاميين واعضاء الهيئة الادارية لم يشارك فيها غير 20 % من الاعضاء، ففي السليمانية لم يشارك غير 174 من مجموع 799 محامياً مسجلاً في النقابة، واضافت الصحيفة ان النقابة اعتمدت في الانتخابات التي اجرتها نظام القائمة المغلقة والاغلبية البسيطة، إذ حصلت قائمة الحزبين الاتحاد الوطني والديمقراطي الكردستاني على الاغلبية فكان نصب النقيب من نصيب الاتحاد الوطني الكردستاني فيما توزعت بقية المقاعد العشرة بينه وبين الحزب الديمقراطي مع مقعد للاتحاد الاسلامي.

وتناولت الصحيفة ايضا تعيين 130 معلما ومدرسا أعضاءً في مؤتمر اتحاد معلمي كردستان المزمع اجراؤه في الثلاثين من ايلول المقبل بدون نظام الانتخابات. واضافت الصحيفة ان عدد المعلمين في الاقليم يبلغ 114 ألف معلم، أي صعود 380 عضو الى المؤتمر عنهم، بحسب نظام التمثيل . وقال عضو ناشط من حركة التغيير للصحيفة ان الـ 130 عضواً الذين سيشاركون في المؤتمر كاعضاء بدون انتخابات هم اعضاء السكرتارية والمجلس التنفيذي واعضاء الفروع، ما يعني ضمان اصوات كبيرة للحزبين الرئيسيين في المؤتمر بدون انتخابات.

صحيفة "رووبه" نشرت على صدر صفحتها الاولى ان عضو البرلمان عن كتلة التغيير عبد الله ملا نوري كشف ان عدد السيارات الحوضية التي تنقل النفط الى الحدود في نقطة حدودية واحدة بصورة غير شرعية تبلغ 1212 سيارة يوميا. واضاف نوري ان الامر لا يحتاج الى ادلة لان وزير الموارد الطبيعية اعترف بنفسه ان هناك اكثر من 100 مصفى صغير غير رسمي في الاقليم، كما ان السيارات الحوضية تسير باستمرار الى ثلاث منافذ حدودية ناقلة النفط الى ايران. وعبر النائب نوري عن دهشته من تضارب تصريحات وزير الموارد الطبيعية مع تصريحات رئيس الحكومة الذي اكد ان عمليات بيع النفط بشكل غير شرعي قد حصلت.

وكتبت الصحيفة في خبر اخر ان مدينة اربيل تشهد تصاعدا في عمليات الخطف والقتل، ما يبعث على القلق لدى مواطنيها. وهو ما اكده مسؤول في اسايش المدينة، حين قال ان دخول اعداد كبيرة من المصطافين العرب الى اربيل في موسم الصيف له علاقة بهذا التصعيد فيما نفى مدير شرطة اربيل عبد الخالق طلعت ان يكون وراء هذه العمليات اي بعد ارهابي وان الهدف منها مادي بحت وان لا تأثير لها على الوضع الامني في المدينة.


صحيفة ئاسو كتبت ان حكومة اقليم كردستان تعمل الان على عدد من المشاريع الكبيرة في مدينة السليمانية في مقدمتها مشروع تجميل شارع الملك محمود الرئيسي الذي تتولى تنفيذه شركة جبل لبنان . وقال هاوار سالار مدير الشركة ان المشروع الذي تتجاوز كلفته 23 مليار دينار ينفذ وفقا لتصاميم حديثة وان تنفيذ عمليات الري للمزروعات في الجزرات الوسطية يجري وفقا لنظام آلي متطور ولاول مرة في الاقليم.
XS
SM
MD
LG