روابط للدخول

ميلكرت يؤكد وجود مساعٍ للنهوض بواقع المرأة العراقية


ميلكرت مع قيادات نسوية عراقية

ميلكرت مع قيادات نسوية عراقية

تزامناً مع الاحتفال الأممي بالذكرى السنوية العاشرة على صدور قرار مجلس الامن الدولي المرقم 1325 والمعني بالمرأة والسلام والأمن، إلتقى أد ملكرت ممثل أمين عام الامم المتحدة في العراق الاثنين عدداً من الناشطات في مجال المرأة لبحث طبيعة التحديات التي تواجه تطبيق هذا القرار في العراق.

ولم ينفِ ملكرت وجود مثل هذه التحديات، واكد في مؤتمر صحفي وجود مساعٍ للنهوض بواقع المرأة العراقية.
يذكر ان الدستور العراقي وعدداً من التشريعات القديمة والحديثة كفلت بالعديد من الحقوق للمرأة، إلا أن عدداً من التشريعات المكملة لا تزال مركونة في ادراج مجلس النواب، وتشير وزيرة الدولة لشؤون المرأة خلود آل معجون الى ان العيب ليس في القوانين ولكن في تنفيذها.
جانب من الحضور النسوي


وشهد اللقاء مطالبات عديدة تم وضعها بين يدي ممثل امين عام الامم المتحدة، منها ضرورة لعب دور اكبر في دعم قضية المرأة وأعطائها حق المشاركة في صنع القرارات بما فيها السياسية، وفي معرض رده على سؤال لاذاعة العراق الحر حول امكانية توفير مثل هذا الدعم ومشاركة المرأة العراقية همومها قال ملكرت ان واجب الامم المتحدة يتمثل في مساعدة الدول في تحقيق مطالبها، وان هذا ما يسعون لتحقيقه في العراق.

قرار مجلس الامن الدولي الذي وضع الأمن والسلام للمرأة شعاراً له قد لا يجد حيزاً للتطبيق قريباً في وضع معقد مثل الوضع العراقي، وتوضح الناشطة النسوية سندس عباس ان العراق لا يزال يفتقر لوجود خطة عمل لتطبيق هذا القرار.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG