روابط للدخول

مصر تفتح قنصلية في إقليم كردستان العراق قريباً


إجتماع الوفد المصري مع مسؤولين كرد في أربيل

إجتماع الوفد المصري مع مسؤولين كرد في أربيل

أعلنت مصر انها ستفتح قنصلية في مدينة اربيل قريباً، في وقت بدأ وفد إستثماري مصري باجراء مشاورات مع المسؤولين في حكومة اقليم كردستان العراق لبحث الفرص الاستثمارية المتاحة في الاقليم.

وفي تصريح لاذاعة العراق الحر قال مساعد وزير الخارجية المصري محمد قاسم ان الجميع في مصر ينتظر اليوم هل سيظهر الوفد المصري على شاشات التلفزة فقط او سيقوم بترجمة الكلام الى واقع، واكد ان مقراً للقنصلية المصرية في اقليم كردستان العراق سيتم تحديده خلال هذه الزيارة، كأول قنصلية لبلد عربي تفتح في الاقليم.

وأكد مساعد وزير الاستثمار المصري ابراهيم العشماوي الذي رأس الوفد السعي لتحقيق نتائج ايجابية في مجال جلب الاستثمارات المصرية الى اقليم كردستان، منوهاً الى إفتتاح مكتب لشؤون الاستثمارات المصرية في اربيل، وقال:
"نحن نسعى من خلال هذه الزيارة تحقيق نتائج ايجابية على ارض الواقع من خلال مشروعات يتم الاتفاق عليها ولنرى انه لو تم الاتفاق على عشرة مشاريع سنكون نجحنا في هذه الزيارة، هناك اتفاق مع الحكومة المركزية في العراق ان يوجد مكتب متخصص في شؤون الاستثمار، ويكون هناك تمثيل من جانب وزارة الاستثمار لتسهيل الاجراءات البينية خاصة في قطاع الاقتصاد والاستثمار".

الى ذلك اكد مستشمرون ورجال اعمال مصريون تحدثت اليهم اذاعة العراق الحر عن وجود فرص استثمارية واعدة في الاقليم وهو ما دفعهم الى المجيء، وقال رئيس شركة السكر والصناعات التكاملية المهندس كامل حسن انه يمكن اقامة استثمار مشترك، ومطلوب الان بيانات بشأن المجالات التي يمكن الاستثمار فيها.
من جانبه قال سامي خفاجة نائب رئيس الشركة الحكومية العامة للسياحة والفنادق المصرية انه يمكن تطوير علاقات السياحة بين الاقليم ومصر عن طريق تبادل الافواج السياحية.

وكان الوفد الحكومي والتجاري المصري وصل الى اربيل في وقت متأخر من مساء الاحد يضم خمسين رجل اعمال من كبرى الشركات القابضة المصرية المتخصصة في الانشاءات والبنية الاساسية والسياحة والصحة والادوية والصناعات الغذائية والتجارة وشركات القطاع الخاص.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG