روابط للدخول

وكيل وزارة العدل: الهاربون من سجن كروبر ليسوا خطرين على أمن العراق


ونفى وكيل وزارة العدل بوشو ابراهيم في تصريح خاص باذاعة العراق الحر ان يكون بين الفارين الاربعة من سجن كروبر أي من الخطرين على الامن القومي العراقي او مسؤولين سابقين وقياديين في التنظيمات الارهابية.

وقال "لقد دققت بنفسي بيانات الهاربين، وتبين ان اعمارهم تتراوح بين 20 و21 سنه وهم متهمون بتنفيذهم عمليات ارهابية ضد القوات الامريكية، وليس بينهم وزراء، او قياديين في تنظيمات ارهابية"، مشيرا الى ان جميع المعتقلين الخطرين على الامن القومي العراقي مازالوا تحت وصاية القوات الامريكية وعددهم 203 معتقلين.

وكان اربعة معتقلين قد هربوا من سجن كروبر الواقع في مطار بغداد بعد أسبوع انتقال مسؤولية ادارة السجن من القوات الأمريكية الى وزارة العدل العراقية. وقد تزامن هروبهم مع اختفاء مدير السجن عمر خميس.

ونسبت تقارير اعلامية في وقت سابق الى مصادر امنية ان وزيرين في ما يسمى بدولة العراق الاسلامية من بين الهاربين الاربعة.

واكد المستشار الاعلامي للقوات الامريكية نادر راموا في تصريح لاذاعة العراق الحر ما صرح به وكيل وزارة العدل من ان ما يقارب 200 معتقل مازالوا تحت وصاية القوات الامريكية، ولم يسلموا الى الجانب العراقي، لانهم خطرين على الامن القومي العراقي، من بينهم وزراء وقياديين في تنظيمات ارهابية.

واوضح وكيل وزارة العدل بوشو ابراهيم ان تحقيقا يجري حاليا من قبل مجلس الوزراء لمعرفة عن ملابسات حادث الهروب، مشيرا الى ان الهاربين سيتم القبض عليهم حتى ولو بعد حين، منوها الى ان جميع سجون العالم تشهد حالات هروب.

ولفت بوشو الى ان "مدير السجن عمر خميس الذي اختفى بالتزامن مع هروب المعتقلين الاربعة تم تاهيله من قبل القوات الامريكية، وهو يحمل شهادة جامعية، وكان حسن السيرة والسلوك، وملفه نظيف، ويعمل في السجن منذ مايقارب الاربع سنوات، لذلك لم يكن بحسبان القوات الامريكية او وزارة العدل العراقية انه من الممكن ان يخون الامانة ويرتكب مثل هذا العمل الاجرامي المتمثل بتعاونه مع الهاربين الاربعة".

الى ذلك اوضح عضو لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب السابق عادل برواري ان لدى تنظيم القاعدة خلايا نائمة يجب محاربتها بالجهد الاستخباري.

وكانت القوات الامريكية قد سلمت معتقل كروبر الواقع في مطار بغداد الى وزارة العدل العراقية في الخامس عشر من الشهر الجاري، لكنها احتفظت باكثر من 200 معتقل من بينهم 8 من كبار مسؤولي النظام السابق، واخرين ينتمون الى تنظيم القاعدة، ومعتقلين وصفوا بالخطرين.
XS
SM
MD
LG