روابط للدخول

صحيفة كردية: وقف تصدير النفط الى إيران وإغلاق المصافي الصغيرة


كتبت صحيفة "ئاوينة" ان حكومة اقليم كردستان قررت في اجتماع لها هذا الاسبوع وقف تصدير النفط الى ايران، واغلاق جميع مصافي النفط الصغيرة العاملة في الاقليم، ونقلت الصحيفة عن باحث سياسي قوله ان حكومة الاقليم اضطرت تحت الضغوط الداخلية العراقية والخارجية الى اتخاذ هذه الخطوة معرباً عن اعتقاده ان للحكومة الامريكية والحكومة العراقية دوراً في الضغط على حكومة الاقليم واجبارها على وقف تصدير النفط الى ايران.

وفي موضوع آخر قالت "ئاوينة" واستنادا الى مصادر وثيقة الصلة بالمؤتمر الثاني للجماعة الاسلامية الكردستانية الذي عقد في اربيل الخميس الماضي ان مشير كلالي مسؤول مركز تنظيمات الجماعة في اروربا الذي منع من الترشيح لقيادة الجماعة بسبب اتصالاته مع حزب البعث المنحل سمح له بالحديث في المؤتمر، إذ قال ان الحزب لديه علاقات مع حزب البعث وان اسمه جاء في احد الملفات المخابراتية كحلقة وصل بين الجماعة وحزب البعث لكنه اشار الى ان علاقته بالحزب المذكور انتهت. واضافت الصحيفة ان كلالي تساءل عن سبب الاحراج الذي تشعر به قيادة الجماعة مستدركا ان هذه العلاقة كانت من اجل الشعب والجماعة.

وتقول صحيفة "روزنامه" ان عضو البرلمان الكردستاني عن كتلة التغيير زانا رؤوف وصف قرار حكومة الاقليم بتأجيل انتخابات مجالس المحافظات بالتراجع عن الديمقراطية، معتبرا القرار سبباً وعاملاً كبيراً يدعو الى سحب الثقة من هذه الحكومة. واضافت الصحيفة ان قرار التأجيل لم يتخذ في البرلمان بل اتخذ في اخر اجتماع للمكتبين السياسيين للحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني، وان الانتخابات بذلك سوف تجرى في ربيع العام المقبل بدل خريف هذا العام.

وتكتب صحيفة "روبه ر" ان الحزب الديمقراطي والاتحاد الوطني الكردستاني تدخلا في اعمال المؤتمر الثامن لاتحاد الكتاب الكرد وفرض نظام القوائم المغلقة في انتخابات الهيئة الادارية للاتحاد، ما ادى الى ان يقاطع عدد من الكتاب الكرد المؤتمر. ونقلت الصحيفة عن الكاتبة جنور نامق قولها ان المؤتمر انتهى بشكل غير ديمقراطي وبالهتافات والتصفيق. من جهته قال ماجد نوري للصحيفة ان الحزبين تدخلا بشكل واضح وضغطا على المؤتمر لاتباع نظام القائمة المغلقة.
XS
SM
MD
LG