روابط للدخول

استياء عدد من النواب من تأخر تشكيل الحكومة


يفكر عدد من أعضاء مجلس النواب العراقي الجديد في تنظيم اعتصام خارج قبة البرلمان احتجاجا على التأخر في التوصل إلى اتفاق بين القوى الفائزة في الانتخابات حول شكل الحكومة المقبلة.

النائب عن الائتلاف العراقي وائل عبد اللطيف أشار إلى أن مسالة الإسراع في تشكيل الحكومة المقبلة هي مسؤولية جميع أعضاء مجلس النواب وليس قادة الكتل السياسية فقط، مضيفا أن أعضاء البرلمان الجدد يجب أن لايهمشوا وان تكون لهم كلمتهم في تشكيل الحكومة المقبلة.

واوضح عبد اللطيف في حديث لإذاعة العراق الحر أن تنظيم هذا الاعتصام سيسهم في الضغط على قادة الكتل السياسية بوضعهم أمام خيارين أولهما الضغط الشعبي المتواصل من قبل المواطنين وثانيهما الضغط من داخل كتلهم السياسية للإسراع في تشكيل الحكومة.

وكان من المقرر أن يعقد مجلس النواب جلسته يوم الثلاثاء للبت في مسالة تحديد أسماء الرئاسات الثلاث، إلا أن عدم التوصل إلى حلول توافقية دعا إلى تأجيل انعقاد الجلسة، على أمل التوصل إلى اتفاق بين القوى السياسية الفائزة.

ويرى المحلل السياسي هاشم حسن أن دعوة نواب إلى تنظيم اعتصام تأتي في إطار الدعاية الإعلامية لهم بحسب تعبيره، مؤكدا انه لو كانت هناك رغبة حقيقة من أعضاء البرلمان لحل الأزمة لجلسوا داخل قبة البرلمان وسارعوا في تشكيل الحكومة.

ووصف حسن مجلس النواب العراقي بأنه برلمان مشلول لان جميع قراراته تتخذ من قبل قادة الكتل السياسية، مشيرا إلى أن جميع القرارات المهمة تتخذ خارج البرلمان وليس داخله.
XS
SM
MD
LG