روابط للدخول

شركات اجنبية لحل ازمة الكهرباء في النجف


ازمة الكهرباء التي تعاني منها النجف كغيرها من المحافظات العراقية قد يتلاشى في حال صدقت وعود الحكومة المحلية التي اعلنت انها وضعت خطة استثمارية لحلها.

واكدت الحكومة المحلية في النجف انها اعلنت قطاع الكهرباء للاستثمار بعد حصولها على الضوء الاخضر من قبل وزارة الكهرباء، اذ تجري حاليا مفاوضات مع شركات عالمية متخصصة في قطاع الكهرباء لنصب محطات توليد ذات سعة كبيرة.

مدير الاعلام في مجلس محافظة النجف احمد الدجيلي اكد في حديثه لاذاعة العراق الحر ان المفاوضات جارية منذ نيسان الماضي مع شركات اجنبية لم يسمها، مشيرات الى ان النجف ستشهد الاسبوع المقبل وصول وفد من تلك الشركات لاستكمال المفاوضات وتوقيع العقد معها .

واضاف الدجيلي ان المشروع الاستثماري يتضمن انشاء محطة توليد بسعة 500 ميغاواط تسد حاجة المدينة ويمكن تصدير الفائض الى المحافظات المجاورة .

مواطنون التقهم اذاعة العراق الحر ومنهم احمد عبد الحسين رحبوا بمبادرة الحكومة المحلية واشاروا الى انها خطوة جيدة وافضل حل في الوقت الحالي وطالبوا الحكومة المحلية بزيادة حجم الاستثمار في النجف في كافة المجالات .

وكانت هيئة الاستثمار في النجف اعدت تقريرا بخصوص النهوض بقطاع الكهرباء، اطلعت اذاعة العراق الحر عليه، اشار الى ان هناك خمس شركات اجنبية تقدمت بطلبات للهيئة الا ان تلك الطلبات جمدت على اثر اشعار من قبل الهيئة الوطنية للاستثمار نص على ان النجف غير مشمولة في الوقت الحاضر بالخطة الاستثمارية الموضوعة من قبل وزارتي النفط والكهرباء.

يذكر ان حصة النجف الحالية من الشبكة الوطنية للكهرباء تصل الى 180 ميغاواط في حين ان حاجة المحافظة الفعلية تقدر بـ 600 ميغاواط .


XS
SM
MD
LG