روابط للدخول

فنون شعبية ترسم وحدة العراق بلوحات فلكلورية في القاهرة


إستحوذت الفرقة القومية للفنون الشعبية العراقية على إعجاب من حضروا فعاليات الأسبوع الثقافي العراقي بالقاهرة، من المصريين والعراقيين، بما قدمته من عروض تمثل مختلف الأطياف العراقية، اختتمتها بأوبريت (المصالحة الوطنية) لتوجه بها رسالة إلى العالم أجمع تؤكد وحدة العراق.

مدير الفرقة القومية للفنون الشعبية العراقية فؤاد ذنون وجّه عتابا رقيقا إلى مصر، أعرب فيه عن أمله في أن "تدعو وزارة الثقافة المصرية الفرقة للمشاركة في مهرجانات الفنون الشعبية التي تقيمها على مدار السنة بهدف التواصل وتبادل الخبرات"، وأضاف:"نحن سعداء بالمشاركة في الأسبوع الثقافي العراقي في مصر، واليوم هو عرس للثقافة العراقية"، وأن الفرقة قدمت لوحات فلكلورية تمثل العراق بكافة قومياته ومذاهبه منها الحوريات وأبو العود والدبكة العربية إضافة إلى أوبريت المصالحة الوطنية".

وأعرب مدير الفرقة القومية للفنون الشعبية العراقية عن أمله في أن "يلي هذه الأسبوع الثقافي المشترك الذي جاء بعد قطيعة طويلة مشاركات أخرى بين البلدين، وأن يزور ممثلو الثقافة المصرية العاصمة بغداد".
وأوضح الفنان فؤاد ذنون أن "الفرقة القومية للفنون الشعبية تأسست سنة 1971 بهدف نشر وتعميق الفلكلور العراقي"، لافتا إلى أن "الفرقة زارت 70 دولة عربية وأوروبية منهم كوريا وأبو ظبي والأردن والصين وقطر وسوريا وأن محطتها المقبلة ستكون إلى النمسا لتقديم التراث العراقي".

وأضاف ذنون أن "الفرقة شاركت في الأسابيع الثقافية العراقية في الدول العربية"، كما لفت إلى أنها "حازت على جوائز متقدمة كنيلها في مهرجان أغريجينتو الذهبي على الجائزة الأولى في العالم سنة 1982".

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG