روابط للدخول

الشهرستاني: راضون عن سير العمل بتطوير حقل الرميلة


ذكر وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني السبت انه لا يتوقع أن يؤثر تسرّب نفطي ضخم من بئر لشركة (بي.بي) في خليج المكسيك على مشاريع حالية أو مزمعة لتطوير حقول نفط عملاقة في العراق.
تكاليفُ هذا التسرّب تجاوزت حتى الآن ثلاثة مليارات دولار. وكانت هذه الشركة أعلنت سابقاً أنها ستستثمر نحو 15 مليار دولار لتطوير حقل الرميلة بمشاركة شركة (سي.ان.بي.سي.) الصينية.
ونقلت رويترز عن الشهرستاني أن من غير المتوقع أن تؤثر المشكلة التي تواجهها (بي.بي) على عملها في العراق سواء الآن أو في المستقبل" مضيفاًً أن "العمل في الرميلة يمضي على قدم وساق وفقا للخطة التي اتفقنا عليها مع الشركة."
إلى ذلك، قال الشهرستاني أيضاً إن وزارة النفط تمضي قدماً في الإجراءات القانونية لإقامة مشروع مشترك باسم شركة غاز البصرة مع شركة (رويال داتش شل) الهولندية و(ميتسوبيشي) اليابانية لجمع الغاز الذي يجرى حرقه في حقول النفط الجنوبية.
إعداد وتقديم: ناظم ياسين
XS
SM
MD
LG