روابط للدخول

شرعت الحكومة العراقية في وضع خطة متعددة المستويات لتطوير قطاع الغاز وجعله رافدا مهما من روافد الاقتصاد، وذلك بالتزامن مع خطط ومشاريع النهوض بالقطاع النفطي.

ويسعى العراق الى تنويع مصادر دخله القومي والانتقال باقتصاده من اقتصاد احادي الجانب يعتمد على النفط بشكل شبه كامل، الى اقتصاد متعدد المصادر، سواء بتفعيل القطاعات الانتاجية الوطنية، او باستثمار الثروات الطبيعية الاخرى، ومنها الغاز الطبيعي الذي تزيد احتياطياته المكتشفة عن 112 تريليون قدم مكعب.

وقال المتحدث باسم وزارة النفط عاصم جهاد في حديثه لاذاعة العراق الحر ان الوزارة وضعت خطة طموحة للنهوض بقطاع الغاز، وذلك بالتزامن مع خطط ومشاريع النهوض بالقطاع النفطي.

و اوضح جهاد ان الوزارة وضمن هذه الخطة ستجري خلال شهر ايلول المقبل جولة للتنافس بين الشركات العالمية لتطوير ثلاثة حقول غازية كبيرة، مشيرا الى ان الحكومة وافقت على تأسيس شركة مشتركة مع شركتين عالميتين لاستثمار الغاز المصاحب للنفط في حقول البصره.

الى ذلك يرى الخبير الاقتصادي العراقي الدكتور احمد الوزان ان مستقبلا زاهرا ينتظر صناعة الغاز في العراق، لكنه يعتقد بان عدم نجاح وزارة النفط حتى الان في تطوير القطاع النفطي يلقي ظلالا من الشك على مدى نجاح خطط الوزارة لتطوير قطاع الغاز. ودعا الوزان الحكومة الى التركيز على قطاع واحد لتحقيق النجاح فيه قبل الانتقال الى تطوير قطاعات اخرى.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG