روابط للدخول

تجتاح العراق موجة حر عارمة هذه الايام ومن المتوقع ان تتجاوز درجة الحرارة العظمى في بغداد يوم السبت المقبل تتجاوز نصف درجة الغليان اي تكون (51) درجة مئوية بينما ستكون في البصره (53) درجة مئوية. وذكرت الهيئة العامة للأنواء الجوية والرصد الزلزالي التابعة لوزارة النقل، في بيان لها إن السبب يعود الى تعمق تأثير امتداد المنخفض الجوي الحراري الموسمي المتمركز فوق اواسط اسيا.

وأن ترتفع درجات الحرارة في بغداد وبقية المدن العراقية خلال تموز فهذا امر طبيعي ولا يشكل حدثا طارئا رغم قسوته ولكن ان يتزامن ذلك الارتفاع مع منخفض جوي حراري ممكن ان يرفع درجات الحرارة في عز الشتاء فهذا عبء مضاف الى اعباء تموز وشحة الكهرباء والماء التي تضغط على العراقيين منذ سنوات .

هذه الحالة ستكون متحققة بقوة خلال الأيام الثلاثة المقبلة إذ تشير توقعات الهيئة العامة للأنواء الجوية والرصد الزلزالي الى ان درجة الحرارة ستزيد عن نصف درجة الغليان . يقول المنبئ الجوي الاقدم في الهيئة محمود عبداللطيف ان هذه الدرجة ستبلغ (51) درجة مئوية في بغداد والمدن القريبة منها.

أما في البصره أقصى جنوب العراق فستبلغ درجة الحرارة فيها (53) درجة مئوية بحسب عبداللطيف في تصريح لاذاعة العراق الحر .
ويوضح المنبئ الجوي ان المنخفض الجوي المقبل سيكون اشد وطأة من المنخفضات الجوية التي كان العراق قد تعرض لها في السابق. لكن ما يطمئن بعض الشئ ان درجات الحرارة ستبدأ بالانخفاض ابتداء من يوم الاثنين المقبل .

على صعيد اخر نبه مدير عام الصحة العامة في وزارة الصحة د.احسان جعفر الى ابرز المشاكل الصحية الناجمة عن الارتفاع الحاد في درجات الحرارة .وتأثيراتها على الاطفال وكبار السن ، داعيا المواطنين الى تلافي التعرض الى اشعة الشمس لفترات طويلة خلال هذه الفترة .

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG