روابط للدخول

ندوة متخصصة عن تأثيرات التصحر ومعالجاته في الكوفة


عقدت كلية الزراعة بجامعة الكوفة ندوة موسعة لدراسة ظاهرة التصحر بمشاركة مختصين بالبيئة والزراعة والموارد المائية، للتوصل الى وضع معالجات مناسبة لما تعانيه المحافظات العراقية، وبخاصة الوسطى والجنوبية والمطلة على الصحراء الغربية من عواصف ترابية وزيادة نسبة التصحر فيها.

واشار المختص بشؤون البيئة في كلية الزراعة الدكتور علاء عيدان الى ان مشكلة التصحر اصبحت اكبر من مشكلة الملوحة بسبب قلة الامطار وانخفاض مناسيب المياه في نهري دجلة والفرات، وهي مشكلة عالمية وضعت بعض الدول حلولا لها الا ان العراق لا يزال يعاني منها.

وتضمنت الندوة عدداً من البحوث المتخصصة في ايجاد معالجات جذرية للقضاء على ظاهرة التصحر، اذ اشار الباحث الدكتور نهاد نجيب الى اهمية فتح باب الاستثمار الزراعي في الصحراء، ورصد اموال لانشاء احزمة خضراء حول المدن المطلة عليها.

من جهته كشف رئيس اتحاد الجمعيات الفلاحية في النجف احمد سوادي عن وجود تسعة ملايين دونم من الاراضي المتصحرة والتي يجب معالجتها عن طريق الاستفادة من خزين المياه الجوفية.

وطالب باحثون اخرون الحكومة المركزية باعطاء اهمية لتلك الدراسات والبحوث بدلاً من إهمالها وركنها على الرفوف فيما الرقعة الصحراوية التي زحفت باتجاه المناطق الزراعية تزداد شيئاً فشيئاً.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG