روابط للدخول

دوائر الحكومة تشكو من قلة خبرة المقاولين المحليين


وزير التخطيط علي بابان

وزير التخطيط علي بابان

عمدت الحكومة العراقية الى تخصيص مبالغ طائلة لاقامة مشاريع متنوعة، وبسبب الوضع الامني الذي مرت به البلاد فان اكثر هذه المشاريع نفذت من قبل مقاولين محليين الذين لا يتوفر عدد كبير منهم على الخبرة الكافية والاساس المادي الرصين ما يؤثر على تنفيذ تلك المشاريع بحسب وزير التخطيط علي بابان.

ويرى بابان ان العراق لا يخلو من مقاولين كفوئين ولديهم تجارب كبيرة في تنفيذ المشاريع، لكن اغلبهم غادر العراق بعد تردي الاوضاع الامنية في فترة سابقة، ووجه وزير التخطيط لهؤلاء المقاولين دعوة عبر اذاعة العراق الحر للمشاركة في المشاريع التي تنفذ في البلاد.

ويشكو عدد من موظفي الوزارات ايضاً من المقاولين العراقيين، وتشير المهندسة وفاء بهجت من دائرة العقود في وزارة البلديات الى ان بعضاً من أولئك المقاولين يتقدمون للمنافسة على تنفيذ مشاريع كبيرة، وهم لا يمتلكون سوى المال ويفتقرون الى الخبرة.
ويبرر الموظف في دائرة العقود بوزارة الصناعة كريم جوني ضعف امكانات المقاولين المحليين بانقطاعهم عن التواصل مع العالم طيلة فترة التسعينيات، داعياً إياهم الى تطوير قدراتهم وتنمية خبراتهم لتسهيل عملية التعامل معهم.

من جهتهم يدافع المقاولون العراقيون عن انفسهم، ويؤكدون على استعدادهم للعمل في بيئة خطرة يهرب منها المقاول الأجنبي، اما ضعف خبرتهم فتعود لعدم انفتاح البلاد على استثمارات واسعة بحسب المقاول حيدر عبد الكريم.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG