روابط للدخول

الملصقات والشعارات تشوه وجه مدينة البصرة


ملصقات على تمثال العامل في البصرة

ملصقات على تمثال العامل في البصرة

تزدحم جدران وتماثيل محافظة البصرة بالعديد من البوسترات والشعارات التي ألصقت في اوقات مختلفة ومنها ما يعود الى اعوام سابقة، ما شوه وجه المدينة خاصة وان الكثير من تلك اللافتات قد انتفت الحاجة منها وما عاد وجودها ضروريا.
مدير الاعلام في مديرية بلدية البصرة علاء فريد العلي اكد انه تم محاسبة الشركات والمؤسسات التي تقوم بوضع تلك الملصقات في اماكن غير مناسبة، ومنها قواعد التماثيل، او جدران المدارس، وتتم باستمرار ومن خلال منتسبيها رفعها، كما تم توثيق الدعايات الاعلامية لمرشحي الانتخابات السابقة، التي لم ترفع لحد الان، وتم اعلام مفوضية الانتخابات بذلك.
ملصقات على جدار تابع لمبنى مديرية اتصالات البصرة

وذكر نائب رئيس مجلس محافظة البصرة الشيخ احمد السليطي ان المجلس سيصدر قريبا تشريعا لتحديد الرسوم للاعلانات وفق ضوابط خاصة من أجل ان لا توضع الاعلانات والملصقات بطريقة عشوائية.
واكد مثقفون أن كثير من التماثيل في محافظة البصرة قد فقدت فضاءها بفعل تلك اللوحات التي تغطيها وان المعنيين في البصرة لا يهمهم جمالية المدينة، وطالبوا بتحديد امكنة خاصة للصق الاعلانات كي لا تشوه وجه المدينة كما قال القاص محمد سهيل احمد والمسرحي عبد الحليم مهودر.
وقال مواطنون ان صور المرشحين الذين يرونها يومياً تذكرهم بسوء تقديم الخدمات، وطالبوا برفعها عن شوارعهم.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG