روابط للدخول

قطاع النقل بالسكك الحديدية يشهد تحسناً ملحوظاً


شهد قطاع النقل بالسكك الحديدية في العراق في الاونة الاخيرة تحسناً ملحوظاً بعد الانحسار الذي ضرب القطاع خلال السنوات القليلة المنصرمة نتيجة تردي الوضع الامني وتهالك البنى التحتية من سكك حديدية وقطارات.

وزير النقل عامر عبد الجبار لفت في حديث لاذاعة العراق الحر الى ان اعداد المسافرين عن طريق القطارات ارتفعت في العام الحالي بنسب عالية مقارنة بالعامين الماضيين، مشيرا الى ان خط بغداد البصرة بدأ يستقطب لوحده بين (600-700) مسافر يومياً، بعد ان كانت في السابق لا تتعدى 100 مسافر يومياً.

يذكر ان واقع السكك الحديدية تحسن بعد عام 2008، بعد أن بذلت وزارة النقل جهودا لإعادة تشغيل محطات السكك الحديدية التي كانت متوقفة منذ عام 2003، ويعزو الوزير عبد الجبار اسباب ارتفاع اعداد المسافرين بالقطارات الى إكمال اعمال الصيانة التي نفذتها الوزارة في جميع خطوط السكك الحديدية المنتشرة في عموم انحاء العراق.

وبالرغم من تأهيل اغلب خطوط السكك الحديدة في البلاد، الا ان بعضها لا يزال غير مفعّل حتى الان، مثل خط بغداد الموصل الذي يعد من الخطوط الحيوية، وفي هذا الاطار يشير مستشار وزير النقل عصمت عامر الى ان اسباب عدم تفعيل هذا الخط تعود الى عدم وجود حركة تجارية نشطة عليه، فضلاً عن قلة اعداد المسافرين، الا انه اكد ان الفترة المقبلة ستشهد تفعيلا لجميع خطوط السكك الحديدية في العراق، بما يتناسب مع حجم التطور الحاصل في هذا القطاع.

ويقول المستشار عامر ان لدى وزارة النقل خطة استراتيجية لتنفيذ مشاريع من شانها تطوير قطاع النقل والمواصلات في العراق، الا انه لفت الى ان هذه المشاريع تلكأت بسبب قلة التخصيصات المالية، معربا عن امله في ان تكون هذه المشاريع الاستراتيجية من اولويات الحكومة العراقية المقبلة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG