روابط للدخول

لقاء المالكي وعلاوي يبعث شحنة من التفاؤل


بعث اللقاء الثاني بين رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي وائتلاف العراقية اياد علاوي شحنة من التفاؤل في الوسطين السياسي والشعبي في العراق بامكانية ايجاد مخرج قريب لازمة تشكيل السلطة السياسية المقبلة، لاسيما ان اللقاء أسفر عن تشكيل لجنة مشتركة بين الائتلافين تتولى متابعة تشكيل الحكومة في إطار المهلة الدستورية.

القيادي في دولة القانون عزت الشابندر يقول في حديث لاذاعة العراق الحر ان اللقاء كان خطوة مهمة ستسهم في كسر الجمود الراهن على الساحة العراقية.

ويدور الخلاف الرئيس بين الائتلافين حول تشكيل الحكومة المقبلة التي يرى كل طرف منهما انه الاحق بتشكيلها، وهي نقطة ما تزال موضع خلاف بين الطرفين، الا ان الشابندر يرى ان اختيار العراقية ودولة القانون ألا تكون النقاط الخلافية مدخلاً للقائهما يمثل بداية مناسبة لحل الخلاف القائم.

من جهتها تقول القيادية في ائتلاف العراقية عالية نصيف جاسم ان ائتلافها مازال مصرّاً على موقفه، وقد نجح في اقناع شركائه بالعملية السياسية بقبول الفكرة من حيث المبدأ، وتؤكد ان قيادة ائتلاف العراقية وجهت فريقها المفاوض الى الدفع بالتفاوض مع دولة القانون الى الامام.

الجدير بالذكر ان التقارب بين ائتلافي العراقية ودولة القانون جاء على خلفية تعثر المفاوضات بين دولة القانون وشريكه في التحالف الوطني، الائتلاف الوطني العراقي، وهو ما يؤكده الشابندر الذي يرى ان الامر نفسه ينطبق على العراقية والقوى الاخرى.

ولائتلاف العراقية (91) مقعدا في مجلس النواب، ولدولة القانون (89) مقعدا، الامر الذي يؤمن للائتلافين، في حال اتفاقهما، اغلبيةً مريحة في البرلمان الجديد.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG