روابط للدخول

مجلس محافظة البصرة يعيد العمل بنظام المختارين


إتخذ مجلس محافظة البصرة قراراً بمعاودة العمل بنظام المختارين في الأقضية والنواحي كإجراء مؤقت فيها.
واكد نائب رئيس المجلس احمد السليطي ان مجلس المحافظة ادرك الحاجة الملحة لعمل مختاري المناطق بعد الحوادث الامنية الاخيرة التي حصلت في المحافظة، مشيرا الى إن مختار المنطقة سيرتبط تنفيذياً مع مدير الناحية والقائممقام، لتوفير أفضل الخدمات للمواطنين، وان العمل بالقرار سيبدأ خلال الفترة المقبلة .

من جهته قال عضو المجلس البلدي لمنطقة الرافدين عدنان عمران رحيم ان عمل المختار مطلوب في هذه المرحلة، كونه الاقرب الى الناس، وان عمله سيكون ايجابياً، وبخاصة ان المختار سيكون مكلفاً بالعمل ضمن ضمن الرقعة الجغرافية التي تسكنها (400) عائلة.

وتحدث رئيس المجلس البلدي لمنطقة الجمهورية حافظ خريبط سعدون عن مختاري الامس وعلاقتهم بالناس، قبل ان يكونوا جزءاً من السلطة في النظام السابق.

ويرى عضو اتحاد الادباء والكتاب في البصرة عبد الحليم مهودر ان من الضروري ان تكون المجالس البلدية مقدمة للسياسي الذي سيترشح للعمل في مجلس المحافظة او البرلمان، منوهاً الى ان دور المختارين السابق كان سيئاً.

واكد مواطنون على ضرورة تفعيل عمل المجالس البلدية فيما يخدمهم دون الحاجة الى عمل المختارين، مشيرين الى صورة المختار التي ارتبطت بالنظام السابق.

يذكر أن قرار مجلس محافظة البصرة بالعمل بنظام المختارين جاء وفق أحكام القانون رقم 21 للمحافظات غير المرتبطة بإقليم، وتوسيعاً للصلاحيات الإدارية والتنظيمية في الأقضية والنواحي، وتكليف المختار بإشراف ومتابعة 400 دار سكني ضمن حدود المنطقة التي يشرف عليها، وبالتنسيق والتعاون مع المجلس المحلي ومديرية الناحية والقائممقام.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG