روابط للدخول

ندوة صحية بوزارة الشباب للتوعية بمخاطر سرطان الثدي


مرض سرطان الثدي بات من الامراض الخطيرة الذي يقلق النساء العراقيات، في وقت تنظّم وزارة الصحة وعدد من المؤسسات الاخرى ندوات للتوعية للتشديد على النساء بضرورة اجراء الفحص الدوري للثدي للكشف المبكر عن اي حالة سرطان محتملة دون ان تدرك المرأة ذلك، الأمر الي سيسهم في معالجة المرض وهو في مراحله الاولى، ما يجنّب المخاطر الكبيرة التي تنجم عن المرض وهو في مراحله المتقدمة والتي قد تكون نهايتها الموت.

المركز التخصصي للطب الرياضي في وزارة الشباب والرياضة عقد الاثنين ندوة صحية بحضور عدد كبير من موظفات الوزارة، وألقت الدكتورة صبا رياض محاضرة طبية عن مرض السرطان، وطرق الفحص الدوري للثدي، والتي وصفتها بأنها طرق سهلة لا تستغرق وقتاً، تحقق فائدة كبيرة تجنيها المرأة عندما تخضع نفسها لهذا الفحص.
وشددت الدكتورة صبا رياض على اهمية عقد الندوات الصحية لتوعية النساء باهمية اجراء الفحص الدوري للثدي الذي سيحفّز بدوره النساء على الفحص ومراجعة المستشفيات.

وبالرغم من الندوات العديدة التي تعقد في هذا الصدد، الا ان العديد من النساء أقررن بعدم إجراء الفحص الدوري، أما بسبب الجهل الصحي، أو بسبب الخوف من ان تكون النتيجة سلبية.
وتؤكد الدكتورة صبا رياض ان تجربتها مع المراجعات تبيّن ان إكتشاف المرض وهو بمراحله المتقدمة كان لدى نساء غير متعلمات اكثر منه لدى النساء المثقفات ممن يمتلكن الوعي التام بالمرض.

من جهتها ترى المشرفة الرياضية غادة زكي غير ذلك، لانها هي نفسها لا تقوم بإجراء الفحوص الدورية للثدي وهي المتعلمة والمدركة لخطورة المرض، وتؤكد انها شعرت بالخجل عندما تطرقت الطبيبة الى الفرق بين المتعلمة وغير المتعلمة في ادراك مخاطر سرطان الثدي وتجنب الاصابة به.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG