روابط للدخول

صحيفة بغدادية: المنطقة الخضراء بلا كهرباء وطنية لأول مرة


نشرت جريدة "الصباح" ما كشف عنه المنسق المساعد لشؤون اللاجئين في السفارة الاميركية دان لانكنكامب من انخفاض اعداد اللاجئين العراقيين في دول الجوار بنسبة 30%، مشيراً في تصريح للصحيفة الى ان عودة اللاجئين الى العراق دليل على استتباب الوضع الامني في البلاد، ومبيناً ان من اولويات الحكومة الاميركية دعم قضية النازحين والمقيمين في الخارج وتهيئة الظروف المناسبة لعودتهم.
وعلى صعيد تداعيات ازمة الكهرباء قالت صحيفة "العالم" ان المنطقة الخضراء التي تضم مساكن لكبار المسؤولين وموظفين حكوميين، أمضت ليلتها الاولى بلا تيار الكهرباء الوطنية، مساء الثلاثاء، بعد ان قُطع عنها خط الطوارئ الدائم لأول مرة منذ سبعة اعوام. وقالت الصحيفة إن عدداً من السياسيين رحبوا بقرار الحكومة القاضي بشمول المنطقة الخضراء ومباني الحكومة في انحاء البلاد، بنظام القطع المبرمج للطاقة الكهربائية والذي وفر اكثر من 1500 ميغاواط من اصل 5 آلاف ميغاواط، بحسب الصحيفة.
وفي جريدة "الصباح الجديد" يكتب وارد بدر السالم ان "مشكلة الكهرباء خرجت من اطارها التقني الى اطارها النفسي الصارم. واذا كانت الانتخابات الماضية قد ملأت رؤوس الناس بالشعارات الوهمية، فإن الناس قررت أن تملأ رؤوس السياسيين ومن يعنيهم الأمر من الوزراء بالانتفاضات السلمية المتكررة وبخطوات قادمة قد لا يتوقعونها، لعل هناك من يصحو ويُبصر واقع الحال ويتخذ خطوات عملية لرفع الحيف عن العراقيين في كل مكان".
ونشرت الصحف البغدادية في الشأن السياسي ان دولة القانون ما تزال تتمسك بالمالكي مرشحاً لرئاسة الوزراء.. والعراقية تعوّل على رد المحكمة الاتحادية.. فيما الفضيلة تنتقد رفض مبادرة توسيع التحالف.
ويكتب عبد الهادي مهدي في عموده اليومي بجريدة "الاتحاد" ان "الرفض والنفي مصطلحات اصبحت اليوم ملازمة للسجالات الجارية، وهذا لايعني سوى اطالة امد الفراغ الدستوري في ظل غياب الحكومة بعد مرور اكثر من ثلاثة اشهر وبقاء جلسة مجلس النواب مفتوحة الى اجل غير مسمى".
XS
SM
MD
LG