روابط للدخول

صحيفة كردية: شخصيات عربية تستنكر القصف الإيراني للمناطق الحدودية


قالت صحيفة "خه بات" اليومية ان العديد من الشخصيات العربية العراقية من شيوخ عشائر وممثلي منظمات مجتمع مدني وتجمعات عشائرية خرجت امس في تظاهرة احتجاجية سلمية في اربيل امام مبنى القنصلية الايرانية احتجاجاً على استمرار القصف المدفعي والتدخلات العسكرية الايرانية في المناطق الحدودية لاقليم كردستان. واعلن المتظاهرون ان العلاقات الانسانية بين العرب والكرد لا تزال قوية وانها رد على انتهاك القوات الايرانية للحدود الدولية للعراق الفدرالي، واضافت الصحيفة ان المتظاهرين اعلنوا انهم سيتوجهون اليوم الى المناطق الحدودية في الاقليم للاعلان عن تعاطفهم مع المتضررين من عمليات القصف الايراني. واكد الشخصيات العشائرية المشاركة ان اقليم كردستان جزء من العراق الفدرالي ومطالبين الحكومة العراقية بالتدخل والدفاع عن حدود العراق.
وتناولت الصحيفة ادانة رئيس البرلمان الكردستاني كمال كركوكلي ونائبه القصف المدفعي الايراني وتكليف القنصل الايراني في اربيل سيد عظيمي حسيني ايصال هذا الموقف الذي يمثل موقف كل اعضاء البرلمان الكردستاني الى رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني . واضاف كركوكلي ان المسؤولين الايرانيين في تعاملهم مع مشاكلهم الخارجية يطالبون دائما بالحوار والتفاوض لايجاد حل في وقت تتعامل مع اقليم كردستان باستخدام القوة والتهديد. واضافت الصحيفة ان القنصل الايراني اكد ان وفدا كبيرا من بلاده برئاسة مساعد وزير الخارجية سيصل الاقليم قريبا لاجراء عدد من اللقاءات من اجل التوصل الى حل بخصوص الوضع على الحدود.
(ثقافة المجتمع وسوء الادارة) هو عنوان مقال للكاتب فيصل علي نشرته صحيفة "كردستاني نوي" قال فيه ان من السهل ان نقفز فوق المشكلة ونتهم المسؤول الاول في دائرة معينة بالمسؤولية او بالفساد، رغم ان هذا لا يعني ان الحالتين غير صحيحتين، لكننا بهذا الشكل نلقي بتبعة المشكلة على شخص واحد وكأنما بازالته من منصبه تحل المشكلة. ويذكر الكاتب بان حالات عديدة من تغيير المسؤولين لم تمحو عدم الرضا لدى الجماهير عن اداء هذه الدائرة او تلك وللخدمات التي تقدمها وان علينا ان نبحث في اسباب المشكلة وليس البحث فقط عن مسؤول. وحدد الكاتب الاسباب الرئيسية في المشاكل في كل القطاعات بثقافة المجتمع وهو سوء الادارة وهو امر تجذر منذ زمن في هذه الدوائر واصبح امرا بالغ التعقيد. وضعف الرقابة الادارية او انعدام قدرتها على المحاسبة والعقاب مما يترك تاثيرا سلبيا على مستقبل العمل الوظيفي. ويدعو الكاتب الى معالجة هذه الاسباب وغيرها في التعامل مع سياسة تعيين الموظفين في اقليم كردستان وتغيير بيئة العمل واستقطاب الكفاءات.
XS
SM
MD
LG