روابط للدخول

صحيفة بغدادية: 14 لقاءً يحققه أقطاب العملية السياسية في يوم واحد


وصفت جريدة "الصباح" المشهد السياسي بالمزدحم بالحوارات والمفاوضات الجانبية التي جمعت اقطاب العملية السياسية ذلك من خلال14 لقاء للقادة السياسيين خلال الساعات الـ 24 الماضية.
وتنقل صحيفة "العالم" عن جعفر الصدر نجل مؤسس حزب الدعوة قوله: ان المفاوضات داخل ماوصفته بـ"الكتلة الشيعية" لا تزال تراوح مكانها بشأن مرشحها لرئاسة الحكومة المقبلة، في وقت ذكر مصدر مطلع في المجلس الاعلى ان حظوظ مرشحه عادل عبد المهدي صارت افضل اليوم بسبب مرونة مفاجئة أبداها زعيم التيار الصدري حيال ذلك. عازياً السبب الى الخلافات بين الصدريين والمالكي التي شهدت تصعيداً خلال الايام الماضية.
وعلى صعيد الديون الكويتية المترتبة على العراق تنقل "العالم" عن مدير عام دائرة الديون في وزارة المالية موفق عز الدين قوله: ان من الصعب تحديد موعد نهائي لتسديد العراق آخر دولار كتعويضات الى الكويت، لان ذلك الموعد مرتبط بالوضع السياسي وليس المالي. كما نقلت الصحيفة عن مصادر وصفتها بـ"الرسمية" قولها ان سوء ادارة الملف من قبل الجهات المختصة في بغداد ادى الى تحمل ميزانية الدولة مبالغ طائلة تقرر دفعها في اطار التعويضات للجانب الكويتي.
ومازالت الصحف ومقالات الرأي تتابع وتكتب حول علامات الاستفهام التي اثارتها حادثة اقتحام البنك المركزي.. ففي عمود بجريدة "الاتحاد" قال ساطع راجي إن عملية الاقتحام جريمة ضاع اثرها عندما لم يقبض على احد ولم تعرض تسجيلات الكاميرات التي قد تفبرك يوماً ما وتعرض، هذا اذا لم يقل بانها كانت عاطلة او ان الكهرباء كانت مقطوعة.
وتشير صحيفة الزمان بطبعتها البغدادية الى تساؤلات وزير الامن الوطني شروان الوائلي عن سبب تعطل كاميرات البنك المركزي في يوم الحادث، كما استغرب بان تعداد القوة المشرفة على حماية المصارف هي 500 عنصر، ومع افتراض ان نصفهم غائب يبقى 250 عنصراً .. لكن اين هم؟
XS
SM
MD
LG