روابط للدخول

إجراءات وقائية لمنع عودة الإصابة بمرض الحمى النزفية


ملصق في الموصل يحذر من مخاطر انتشار مرض الحمى النزيفية

ملصق في الموصل يحذر من مخاطر انتشار مرض الحمى النزيفية

لم يمض وقت طويل على ظهور مرض الحمى النزيفية في العراق، وتحديدا في محافظة الموصل، حتى اعلنت وزارة الصحة توقف الاصابة بهذا المرض في المحافظة.

واكد وزير الصحة صالح الحسناوي في حديثه لاذاعة العراق الحر ان وزارة الصحة اتخذت اجراءات وقائية لمنع عودة الاصابات بهذا المرض بعد القضاء عليه نهائيا.
وكان مدير عام البيطرة في وزارة الزراعة عبد الحسين خاقاني قد اكد في وقت سابق ان هذا المرض لا يرقى ابدا الى مستوى الوباء، وسجلت اولى حالاته في العراق عام 1979 موضحا ان المرض عند انتقاله للانسان وفي حالاته الشديدة قد ينتهي بوفاة المصاب.
وبين مدير مركز السيطرة على الامراض الانتقالية حسن مسلم في تصريحه لاذاعة العراق الحر ان عدد حالات الاصابة المؤكدة بلغت 8 حالات من اصل 18 حالة ثلاث منها شفيت وخمس حالات انتهت بالوفاة..
وكانت اعراض مرض الحمى النزيفية بدأت في نينوى، في الخامس من ايار الماضي بأعلان السلطات الصحية في المدينة ظهور أربع إصابات بالمرض في حي عدن شرق الموصل، ما لبث هؤلاء أن توفوا بعد وقت قصير من الإعلان، وقامت السلطات الصحية بحرق الجثث وحرق منازلهم خوفا من انتشار المرض.
واضاف حسن مسلم ان وزارة الصحة باشرت في تنظيم دورات توعية للمواطنين بكيفية الوقاية من هذا المرض وتضمنت هذه الدورات عدة نقاط ابرزها عدم شراء اللحوم الحمراء من المجازر غير المجازة وعدم الاقتراب من الحيوانات الحية.
وكان مدير عام البيطرة قد اوضح في وقت سابق ان الشركة العامة للبيطرة جاهزة لاستقبال العينات المشكوك بها من الامراض الحيوانية خاصة الغريب منها، بعد تجهيز مختبراتها المركزية بمنطقة النهضة بأحدث الاجهزة المتخصصة وهي اجهزة التي تستطيع انتخاب العينات بدقة عالية.
ولفت مدير مركز السيطرة على الامراض الانتقالية حسن مسلم الى عدم وجود لقاح لهذا المرض، مشيرا الى ان العراق على استعداد لاستيراد لقاح المرض في حال توفره.
يشار إلى أن أعراض الحمى النزيفية الفيروسية هي ارتفاع درجة الحرارة والتعب وفقدان الشهية والإعياء والعرق وتورد الوجه، وفي الحالات الشديدة قد يصاب المريض بالنزف الظاهر أو الباطن، وقد يتعرض الطفل للتشنجات، أو قد يدخل في غيبوبة تؤدي فيما بعد إلى الوفاة. وعلاج المرض في حالاته المبكرة فيتم بواسطة تعويض الجسم بالسوائل فقط، اما الحالات المتاخرة فتؤدي الى الوفاة.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي المرفق.
XS
SM
MD
LG