روابط للدخول

ارتفاع عدد المصابين بمرضي ضغط الدم والسكري لدرجة تنذر بالخطر



الزمت وزارة الصحة العراقية جميع المستشفيات والمراكز الصحية باجراء فحص لضغط الدم والسكري لجميع المرضى، نتيجة اكتشاف المراكز الصحية التابعة للوزارة زيادة حالات الاصابة بمرضي ضغط الدم والسكري لدرجة تنذر بالخطر.
وبيّن وزير الصحة صالح الحسناوي في تصريحه لاذاعة العراق الحر ان الوزارة وضعت اليات لاكتشاف المرضين مبكرا، منها توجيه المراكز والمستشفيات كافة باجراء فحص ضغط الدم والسكري المبكر، مشيرا الى ان هذه الاجراءات والاليات ستساعد على الحد من انتشار هذين المرضين.
واوضح الوزير ان وزارته اكتشفت 60 الف حالة اصابة بمرضي ضغط الدم او السكري خلال عام 2010. وان الوزارة ارسلت العديد من الاطباء في بعثات تدريبية الى خارج العراق لاسيما في اختصاصات الصحة العامة وطب الاسرة، مشيرا الى ان لدى الوزارة برنامج كبير لتدريب الاطباء خارج العراق.
واكدت نائبة مدير دائرة الصحة العامة منى عطا الله في حديثها لاذاعة العراق على هامش المؤتمر الصحفي الذي عقد في وزارة الصحة ببغداد ان الوزارة اصدرت تعميما لكافة المراكز الصحية والمستشفيات يلزمها باجراء فحص ضغط الدم والسكري لجميع المرضى، مشيرة الى ان هذا القرار جاء نتيجة اكتشاف المراكز الصحية التابعة للوزارة ارتفاع حالات الاصابة بمرضي ضغط الدم والسكري لدرجة تنذر بالخطر. واوضحت ان ارتفاع الاصابات بهذين المرضين هو نتيجة طبيعية لعدم استقرار الاوضاع في العراق وضعف مستوى المعيشة فيه.
واضافت المسؤولة الصحية ان الاحصاءات السابقة كانت تشير الى ان 19% فقط من المصابين بضغط الدم و6.5% من المصابين بالسكري لديهم علم باصابتهم بيد ان الفحوصات السريرية اكدت ان 40% من سكان العراق مصابون بمرض ضغط الدم وان 10% من السكان مصابون بمرض السكري.وتكمن صعوبة اكتشاف مرضي ضغط الدم والسكري في عدم وجود اعراض مميزة لهما.
واوضح مدير دائرة الصحة العامة في وزارة الصحة احسان جعفر في حديثه لاذاعة العراق الحر ان اغلب الحالات المكتشفة تعاني من الاصابة بالمرضين معا. واضاف ان هذين المرضين يؤديان الى مضاعفات كثيرة منها الذبحة الصدرية، والجلطة القلبية، وامراض الكلى، واختلال البصر، مشيرا الى ان عدم اكتشاف الاصابة بضغط الدم والسكري يؤدي الى كل هذه المضاعفات.
يشار الى ان منظمة الصحة العالمية كانت حذرت في وقت سابق من انتشار الامراض المزمنة في العراق نتيجة الاوضاع المعيشية التي تمر بها البلاد.
XS
SM
MD
LG