روابط للدخول

الفريق بابكر زيباري:أي خرق لحدود اقليم كردستان هو خرق لحدود العراق


الفريق بابكر زيباري مع وزير الداخلية لحكومة اقليم كوردستان كريم سنجاري

الفريق بابكر زيباري مع وزير الداخلية لحكومة اقليم كوردستان كريم سنجاري

اكد رئيس اركان الجيش العراقي الفريق بابكر زيباري ان أي خرق لحدود اقليم كردستان العراق، هو خرق لكل العراق، لأننا نعتبر قاطع عملياتنا في الوسط والجنوب نعتبره نفس الشيء في كردستان ايضا، ونحن جئنا لنطلع على تفاصيل ما حدث خلال الايام المنصرمة، وماهي اساليب ردع هذه العمليات، والمقصود عدم التصعيد مع جيراننا سواء تركيا او ايران، لاننا استفدنا من الطرق الدبلوماسية وسنستمر في اتباع الاسلوب الدبلوماسي.
وجاءت تصريحات الفريق زيباري هذه خلال مؤتمر صحفي عقده بعد وصوله يوم الخميس الى اربيل على رأس وفد رفيع المستوى من وزارة الدفاع العراقية، للاطلاع على عمليات القصف الايراني لمناطق من الشريط الحدودي لاقليم كردستان، وبعد ان عقد الوفد اجتماعا في مبنى وزارة الداخلية بحكومة اقليم كردستان العراق شارك فيه كل وزيرا الداخلية كريم سنجاري، والبيشمركه شيخ جعفر في حكومة اقليم كردستان.
واكد الفريق بابكر زيباري خلال مؤتمره الصحفي ان الحكومة العراقية مازالت تسعى الى حل هذه المشكلة بالطرق الدبلوماسية، ولم تستنجد بالحكومة الاميركية لحد الان، مشيرا الى وجود تنسيق بين القوات العراقية والقوات الاميركية الموجودة في البلاد. واوضح رئيس اركان الجيش العراقي ان الطيران الاميركي ما زال يسيطر على اجواء العراق لكن طيران الجيش العراقي فعال ولديه تنسيق فعال مع الطيران الاميركي ويعملون جنبا الى جنب في كافة الاجواء العراقية.
ونفى الفريق بابكر زيباري وجود توغل ايراني في الاراضي العراقية، وقال لاتوجد عمليات عسكرية برية، وانما هناك قصف مدفعي، واذا حدث خرق سوف نحمي قاطع الاقليم ولكن لحد الان لم يصل الامر الى هذه المرحلة.
من جانبه قال كريم سنجاري وزير الداخلية في حكومة اقليم كردستان انه تم التباحث والتشاور مع وفد وزارة الدفاع العراقية على كافة المشاكل التي حدثت على الحدود العراقية الايرانية، واتفقنا على اليات مشتركة، وسنعمل مع وزارة الدفاع العراقية والاجهزة العراقية الاخرى لوضع حد لهذه الخروقات الحدودية ونأمل حل هذه المشاكل بالطرق الدبلوماسية.
XS
SM
MD
LG