روابط للدخول

مواطنون متفائلون بدعوة طالباني لعقد جلسة البرلمان الإولى


مع الدعوة التي وجهها رئيس الجمهورية جلال طالباني الى الكتل السياسية للاتفاق على تحديد موعد لعقد الجلسة الاولى لمجلس النواب العراقي الجديد، ساد تفاؤل لدى الشارع العراقي باحتمالية ان تختصر جلسات المجلس عمليات تشكيل الحكومة، وتحفز الساسة على الإسراع والتحلي بمرونة اكبر اثناء مباحثاتهم.
ويرى عدد كبير من المواطنين الذين تحدثوا لإذاعة العراق الحر ان مباحثات تشكيل الحكومة قد استغرقت وقتا اكثر من المتوقع، مشيرين الى انهم ملّوا من وعود السياسيين التي لا تسمن ولا تغني من جوع، وراى المواطن زيد ان احتياجاتهم اكبر من ان يركنها السياسيون بعيداً، بسبب مصالح ذاتية على حد تعبيره، معرباً عن أمله في ان تفضي الجلسة الاولى التي سيعقدها البرلمان الى حل.
وطالب مواطنون السياسيين الفائزين بالانتخابات الى تحويل الاقوال الى افعال والتنازل في تشكيل الحكومة من اجل الشعب الذي عانى ويعاني الكثير، ويقول المواطن قيس عبد الخالق ان الكرة الآن في ملعب السياسيين، فالمواطنون ادوا ما عليهم من واجبات، وان الاوان قد حان أمام السياسيين في ان يقوموا بواجباتهم ايضاً، لافتاً الى ان ملفات البطالة والمشاكل الكبيرة بانتظار حلول من الحكومة والبرلمان الجديدين.
ويعوّل عدد من المراقبين كثيراً على عقد الجلسة الاولى لمجلس النواب العراقي الجديد، إذ يؤكد الباحث فوزي الهنداوي ان عقد تلك الجلسة سيجعل المباحثات الجارية بين الكتل اكثر جدية.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG