روابط للدخول

إستقالة وزير الداخلية ومدير الأمن الوطني في أفغانستان


إستقال وزير الداخلية ومدير عام الأمن الوطني في أفغانستان من منصبيهما بسبب هجوم شنه متمردون في الاسبوع الماضي على مؤتمر وطني للسلام أثناء قيام الرئيس حامد كرزاي بافتتاحه.
بيان أفغاني أفاد بأن كرزاي قبل استقالتي وزير الداخلية حنيف عتمار ورئيس المخابرات أمر الله صالح اثر تحقيق في الهجوم الذي وقع يوم الاربعاء.
أمر الله صالح قال في مؤتمر صحفي اليوم في كابل:
"رئيس أفغانستان فقد الثقة بقدرتنا على حماية الفعاليات الوطنية. تقاريرنا وتوضيحاتنا فيما يتعلّق بتحضيراتنا لمؤتمر جيرغا للسلام، ونجاحاتنا الأخيرة لم تكن مقنعة لدى الرئيس. وعليه، فأن ذلك لم يترك أمامي مجالاً على المستوى الأخلاقي أن أستمر بعملي مديراً لدائرة الأمن الوطني."
وأعلنت طالبان مسؤوليتها عن الهجوم على التجمع التقليدي لشيوخ واعيان افغان ووقع بالرغم من حملة أمنية كثيفة فرضت على العاصمة.
XS
SM
MD
LG