روابط للدخول

ردود فعل على قرار المحكمة الاتحادية بارجاء المصادقة على نتائج الانتخابات


في الوقت الذي اعلنت فيه المحكمة الاتحادية ارجاء المصادقة النهائية على نتائج الانتخابات التشريعية، نظرا لوجود بعض المسائل القانونية التي تستلزم ايضاحات من جانب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، في هذا الوقت اتهم عضو القائمة العراقية حيدر الملا ائتلاف دولة القانون بانها وراء محاولات ارجاء المصادقة على نتائج الانتخابات أو تاخيرها لاطالة عمر ولايته، وذلك باقامته دعوى جديدة امام الهيئة القضائية الانتخابية، لشطب اصوات مرشحين على القائمة العراقية فازوا في ديالى لكنهم استبعدوا بموجب قضايا جنائية.

اعضاء في ائتلاف دولة القانون عدوا الامر محض اتهامات لا اساس لها من الصحة، لكن عضو الائتلاف عبد الهادي الحساني لم يشر الى ما يقال على انها اتهامات، بل عدها ردود فعل طبيعية، مشيرا الى ان الطعون المقدمة، والقضايا المقامة ضد العراقية امور دستورية يجب الالتزام بها وحسم الياتها، نافيا ان يكون ائتلاف دولة القانون هو المعرقل للمصادقة على نتائج الانتخابات.

واوضحت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات من جانبها موقفها من الطعون التي قدمها ائتلاف دولة القانون، والتي طالب فيها بحجب اصوات المرشحين الفائزين من القائمة العراقية عن محافظة ديالى على اساس قضايا جنائية، واستبعاد مرشح من الائتلاف الوطني كما جاء على لسان عضو مجلس المفوضين اياد الكناني، الذي اشار في الوقت نفسه الى قرار المجلس الداعي الى استبدال هؤلاء المرشحين باخرين وحسم اصواتهم لصالح كيانهم السياسي.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي المرفق.
XS
SM
MD
LG