روابط للدخول

أرامل ومطلقات بابل يطالبن بمخصصات الزوجية والأطفال


اثار قرار وزارة المالية بعدم شمول الارامل والمطلقات العاملات في الهيئات التدريسية في المديرية العامة لتربية بابل بمخصصات الزوجية والاطفال، اثار ردود افعال رافضة لدى هذه الشريحة.
وقالت ام فاتن ان الارامل والمطلقات بأمس الحاجة الى مثل هذه المخصصات لمجابهة الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد، وطالبت اصحاب القرار بالرجوع عنه وشمول هذه الفئة الإجتماعية التي تعاني الكثير.
وتساءلت ام علي عن مدى تأثير مبلغ مخصصات الزوجية والاطفال التي حجبت عن الارامل والمطلقات على ميزانية الدولة التي قالت انها تصرف المليارات.
من جهته اكد معاون مدير عام تربية بابل راضي عبيد هجول ان دائرته نفذت تعليمات وزارة المالية التي تقضي بعدم شمول الارامل والمطلقات بمخصصات الزوجية والاطفال اسوة باقرانهن، وقال انه يعتقد بشكل شخصي ان القرار ينطوي على مظلومية، مطالباً اصحاب القرار بضرورة معالجة الموضوع.
الى ذلك اشار نقيب المعلمين عايد العوادي الى ان القانون شمل شريحة الارامل والمطلقات بالمخصصات، إلا ان المفسرين أساؤوا التقدير، وقال ان النقابة لن تقف مكتوفة الأيدي حيال الموضوع، مبدياً إستغرابه من حرمان هذه الشريحة من استحقاقها في الحياة.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG