روابط للدخول

جبار رشيد يمسح [دموع بيوتنه الحارة]


الشاعر العراقي جبار رشيد

الشاعر العراقي جبار رشيد

كل ما يأتي الشاعر جبار رشيد بقصيدة، يأتي معها بجديد مدهش، فهو بحق شاعر مثير للدهشة، وشاعر محب للتجديد، والتفرد.

وفي قصيدة [دموع بيوتنه] يؤكد جبار هذا الهاجس لدى متابعي شعره، ومحبي إسلوبه الفني، كما يعمق في ذات الوقت هذا الخط الممميز في الشعر الشعبي العراقي.
يقول جبار رشيد في قصيدته [دموع بيوتنه]:
حرگ وجه السنين العمر يلهب نار
وگضيَّنه العمر بسنينَّه إنطَّفي
إسنيني إتشوهَّت بيش أمشي ويَّه الناس
گامن يستحن ما يمشَّن بصفي .. !!
سنكتفي بهذين البيتين، لنترك لكم فرصة الإستمتاع بسماع القصيدة كاملة، فضلاً عن سماع عدد من الأبوذيات الجديدة والقديمة، والمواويل [الزهيريات]، والأغنيات العراقية الحميمية في التسجيل الصوتي للبرنامج.
XS
SM
MD
LG