روابط للدخول

تنتظر الأوساط السياسية العراقية عقد لقاء قمة بين زعيمي ائتلاف دولة القانون نوري المالكي والقائمة العراقية أياد علاوي خلال الأيام القلية المقبلة ورجحت بعض الأطراف السياسية ومراقبون أن يسهم هذا اللقاء المرتقب في حلحلة قضية قيام هيئة المساءلة والعدالة باستبعاد عدد من المرشحين الفائزين في الانتخابات بحجة صلاتهم بحزب البعث المنحل.

القيادي في القائمة العراقية جمال البطيخ قال في حديث لإذاعة العراق الحر إن لقاء زعيمي الائتلافين الفائزين في الانتخابات فيما لو تم فانه سيتطرق بالتأكيد إلى قضية قرارات هيئة المساءلة والعدالة المثيرة للجدل، لافتا في الوقت ذاته إلى أن اللقاء سيعقبه تشكيل لجان بين الجانبين لإيجاد حل مرض للجميع فيما يتعلق باستبعاد بعض المرشحين الفائزين.

وكانت مصادر صحفية قد تحدثت عن حصول اتفاق بين القوى السياسية العراقية لوقف إجراءات هيئة المساءلة والعدالة بحق عدد من المرشحين الفائزين في الانتخابات التشريعية الماضية، مشيرة إلى أن هذا الاتفاق جاء كتمهيد للقاء المالكي وعلاوي.


غير أن القيادي في ائتلاف دولة القانون خالد الاسدي استبعد وجود أي اتفاق بهذا الشأن مبينا أن لقاء المالكي وعلاوي لا يمكنه أن يناقش مسألة استبعاد بعض المرشحين لان القضاء العراقي هي الجهة الوحيدة التي يحق لها البت في هذه القضية.
هذا ورأى عضو الائتلاف الوطني العراقي وائل عن اللطيف أن لقاء القمة بين المالكي وعلاوي قد يسفر عن إنهاء ما دعاه باللعبة في التعامل مع ملف اجتثاث البعث مؤيدا حله بشكل نهائي كما شرح الآليات التي يمكن إتباعها في إنهاء ملف المساءلة والعدالة وهي آلية تعتمد على مجلس النواب بكل بساطة غير انه قرار سياسي بالدرجة الأساس.
XS
SM
MD
LG