روابط للدخول

قراءة في صحف كردية


كتبت صحيفة كوردستاني نوى اليومية ان مجموعة ارهابية اخرى قد جرى اعتقالها في منطقة بتوين ورانية. ونقلت عن مصدر في الاسايش العامة [الامن العام] ان المجموعة اعتقلت قبل ان تتمكن من القيام باي عمل ارهابي. وكشفت مصادر رسمية في الاسايش العامة ان التحقيقات الاولية كشفت ان هذه المجموعة شبيه بالمجموعة التي اعتقلت في السليمانية الاثنين. واكدت المصادر لصحيفة كردستاني نوي انها تعمل على كشف المزيد من التفاصيل الجديدة حول المجموعتين.
الى ذلك كتبت صحيفة دستور انه عندما قامت قوات الاسايش وقوات مكافحة الارهاب التابعة للسليمانية بعملية اعتقال العصابة التي اختطفت الشاب محمد الشيخ طاهر جويسه من السليمانية تدخلت قوات الاسايش التابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني في العملية وقامت بالاستيلاء على جثة القتيل والمستمسكات الموجود في المخبأ مما اثار الشكوك لدى القوات التابعة للاتحاد الوطني . ونقلت الصحيفة عن مصادرها ان المعتقلين في هذه العملية اعترفوا انه كانت لديهم خطة لاختطاف العديد من تجار السليمانية وان اسماء عدد منهم قد حدد.
صحيفة خبات قالت ان تصدير النفط من حقول اقليم كردستان سيبدا خلال ايام. ونقلت الصحيفة عن وكيل وزارة النفط العراقية عبد الكريم العيبي قوله انه من المتوقع ان يوقع اتفاق خلال الايام القليلة المقبلة بين اقليم كردستان وبغداد ليبدأ تصدير النفط من حقول الاقليم الى الخارج. وذكرت الصحيفة ان تصدير النفط قد توقف في تشرين الاول الماضي من مجموعتي الحقول في الاقليم بسبب رفض الحكومة العراقية صرف المبالغ الخاصة بالشركة الهولندية المشرفة على الانتاج، واعلنت الشركة الهولندية ان 50 الف برميل سيصدر يوميا من هذه الحقول بمجرد اطلاق الاتفاق الذي اعلن عنه وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني.
صحيفة ئاسو اليومية كتبت ان وزيرة التجارة الاماراتية لبنى بنت خالد القاسمي ستصل على رأس وفد تجاري كبير الى اقليم كردستان لاجراء مباحثات مع السلطات الاقتصادية في الاقليم. واضافت الصحيفة ان من المقرر ان يصل الوفد الى الاقليم في الـ 18 من هذا الشهر وانه سيبحث مع المسؤولين في الاقليم خلال اليومين التي ستستغرقها الزيارة الرؤى التي تم التوصل اليها خلال زيارة رئيس حكومة اقليم كردستان للامارات في شباط الماضي للشروع بتنفيذ الاتفاقات التجارية والاستثمارية والاقتصادية بما يخدم مصلحة الطرفين. واشارت صحيفة ئاسو الى ان حجم التبادل التجاري بين العراق والامارات يبلغ خمسة مليارات دولار، وان هذه المبادلات لا تشمل قطاع النفط.


كردستاني نوي تناولت المقترح الذي قدمه المركز الايراني الكردستاني لعمليات العيون الى البرلمان الكردستاني ووزارة الصحة في اقليم كردستان للتوقيع على اتفاقية لاقامة بنك للعيون وقرنية العين ومركز لزرع طبلة الاذن والموافقة قانونيا على منح اعضاء الموتى للاحياء. وقال مؤسس ومدير المركز بهاء الدين عزيز محيي الدين للصحيفة ان فكرة انشاء المركز تبلورت في عام 2007 عندما كان عدد كبير من مواطني محافظة السليمانية يتوافدون الى ايران للعلاج من امراض العيون التي لا يمكن معالجتها في العراق او الاقليم.
XS
SM
MD
LG