روابط للدخول

لا اتفاق بعد بشأن استثمار الحقول النفطية المشتركة مع الكويت وايران


فند المتحدث باسم وزارة النفط العراقية عاصم جهاد في تصريح لاذاعة العراق الحر ما تناقلته وسائل اعلام محلية حول توقيع الوزارة على اتفاقية مع الجانب الايراني تقضي بتنظيم استثمار الحقول النفطية المشتركة بين البلدين. واكد جهاد في الوقت ذاته ان المفاوضات مستمرة في هذا الموضوع مع كل من ايران والكويت غير انها لم ترق الى درجة اتفاق نهائي بعد.
واوضح المتحدث باسم وزارة النفط ان العراق قد شرع فعليا باستثمار عدد من حقوله الواقعة على الحدود العراقية ـ الايرانية في كل من ميسان وواسط من خلال طرحهما في جولتي التراخيص الاولى والثانية.
واضاف جهاد ان شركة الحفر العراقية قد شرعت بالحفر في حقل قمب الصفار الذي يقع على الحدود العراقية-الكويتية.
وكان السفير الايراني في بغداد حسن كاظمي قمي اكد من جهته استعداد بلاده للتعاون مع العراق في جميع المجالات النفطية بما فيها ملف الحقول المشتركة بين البلدين.
مستشار رئيس الوزراء العراقي لشوؤن النفط ثامر الغضبان اوضح في حديث مع اذاعة العراق الحر ان اهمية حسم موضوعة الحقول النفطية المشتركة يتمثل بما له من انعكاسات ايجابية على ملف العلاقات العراقية مع تلك الدول فضلا عن انعكاساته على اقتصاد البلاد.
يشار الى ان الالية العالمية المعتمدة في حل موضوع الحقول النفطية المشتركة بين الدول تتلخص بقيام شركة متخصصة محايدة بتقدير الاحتياطي في الحقل وبيان حصة كل بلد من كمية الانتاج الممكنة.
XS
SM
MD
LG