روابط للدخول

منع استيراد الخضروات يرفع معدلات الانتاج الزراعي المحلي


أكد مسؤول رفيع في وزارة الزراعة العراقية ان قرار منع استيراد الخضروات، ساهم في دعم الواقع الاقتصادي للفلاحين والمزارعين، والى زيادة معدلات الإنتاج الزراعي المحلي، واستقرار الاسعار.

أكد مسؤول رفيع في وزارة الزراعة العراقية ان قرار منع استيراد الخضروات، ساهم في دعم الواقع الاقتصادي للفلاحين والمزارعين، والى زيادة معدلات الإنتاج الزراعي المحلي، واستقرار الاسعار.
وقال وكيل وزارة الزراعة الدكتور صبحي الجميلي، في تصريح لإذاعة العراق الحر أن قرار منع استيراد الخضروات أسهم كثيرا في استقرار أسعارها، فضلا عن انه حافظ على مكانة المنتج المحلي في السوق العراقية.
وكان القرار منع استيراد عدد من المحاصيل الزراعية، منها الطماطة، والخيار والباذنجان، والبصل، اعتبارا من الأول من نيسان الماضي وحتى إشعار آخر.
ولم يكن قرار المنع هذا جديدا، اذ كانت الحكومة العراقية اصدرت قبل أكثر من سنتين قرارا يمنع استيراد الفواكه والخضار، وذلك لدعم وتشجيع المزارع العراقي، لكن نتائج ذلك القرار كانت عكسية، اذ ارتفعت أسعارها في الأسواق المحلية بشكل كبير، ما حمل الحكومة على التراجع عن قرارها.
واشار مواطنون تحدثت معهم اذاعة العراق الحر إلى أن قرار حظر الاستيراد لم يكن مدروسا بشكل جيد. ورأى هؤلاء انه كان على الحكومة أن تعمل على تشجيع الفلاحين ودعمهم ليتمكنوا من زيادة إنتاجهم، لسد حاجة السوق المحلية. بيد أن وكيل وزارة الزراعة الدكتور صبحي الجميلي يرى أن الإنتاج المحلي حاليا يكفي لسد حاجة السوق، وان اسعار الفواكه والخضروات اصبحت مستقرة وكمياتها جيدة، مضيفا أن الوزارة شكلت عددا من اللجان وظيفتها مراقبة حركة السوق، وفي حال تبين أن هناك حاجة لإلغاء قرار الحظر، فسيتم الغاؤه.

المزيد في الملف الصوتي المرفق:
XS
SM
MD
LG