روابط للدخول

جلسة خاصة عن التعليم في بغداد


تضامنا مع الحملة العالمية للتعليم وتحت شعار "بهدف تعليم الجميع" أقام مركز الدراسات الستراتيجية والثقافية جلسة خاصة تناولت مضامين البيان العالمي للتعليم ودعوة بعض الدول الى تخصيص 20% من ميزانياتها لدعم التعليم العالي في العراق فضلا عن التطرق الى معايير الكفاءة والنزاهة والجدية التي من المفترض ان ترافق العملية التربوية والتعليمية في البلد، كما جاء على لسان رئيس الجلسة الاستاذ الجامعي الدكتور طه الهاشمي .
وقدمت مديرة مشاريع التنمية التابعة لوزارة الدولة لشؤون المرأة جوان أمين مسودة خطة ستراتيجية لمعالجة تسرب الاطفال من المدارس، علما أن أمين عضو في اللجنة العليا للاهداف الانمائية المشتركة بالشراكة مع عدد من الوزارات لاسيما تلك المعنية كوزارتي التربية والتعليم .
شخص البحث مواضع الخلل وطرح سبلا لعلاج ظاهرة التسرب من المدارس وتحديدا الابتدائية.
ونقل البحث عن إحصائية أعدتها وزارة التخطيط أن نسبة التسرب لا تتعدى 2% الأمر الذي أثار اعتراض بعض التدريسيين والمشرفين والمطلعين حيث أشاروا إلى أن النسبة الفعلية أعلى بكثير وقد تبلغ الضعف بحسب ما جاء به التدريسي سعد الطائي الذي عد هذه الاحصائية غير حقيقية وشرح أسباب التسرب وتردي الواقع التعليمي.
ويتفق الأستاذ الجامعي عبد القادر الدليمي مع الطائي من حيث اعتماد مناطق دون اخرى وعدم اعتماد عينات ميدانية متكاملة في البحث لتشخيص الاعداد الحقيقية لتسرب الاطفال حيث يلعب التفكك الاجتماعي والتدهور الامني الدور الاكبر في التسرب.

المزيد في الملف الصوتي المرفق:
XS
SM
MD
LG