روابط للدخول

مسيحيو دهوك يدينون تفجيرات كوكجلي في الموصل


مقر المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في دهوك

مقر المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري في دهوك

دانت الكتل السياسية المسيحية في محافظة دهوك التفجيرات التي طالت الطلاب المسيحيين يوم الأحد، داعين الحكومة الى تتبع هذه القضية وترسيخ الأمن في المنطقة.
وتشهد المناطق "المتنازع عليها"، التي تشملها المادة 140 من الدستور العراقي، وبخاصة في الشريط بين محافظتي دهوك والموصل، وقوع أعمال عنف وتفجيرات بين فترة وأخرى، كان اخرها التفجير الذي طال حافلات تقل طلاباً مسيحيين في قضاء الحمدانية (شرق الموصل) صبيحة الثاني من ايار الجاري والذي ادى الى مقتل وجرح عدد من الطلبة وهم في طريقهم الى جامعة الموصل.
واستنكر رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري المحامي شمس الدين كوركيس التفجيرات، داعياً الأطراف السياسية في العراق الى الاسراع بتشكيل الحكومة العراقية لسد الفراغ الأمني الموجود الآن في مثل هذه المناطق الذي يستخله المسلحون لتنفيذ مآربهم، ولفت الى ان اي زعزعة بين الكتل الرئيسة الفائزة يؤثر سلباً على المكوّن المسيحي باعتباره من الحلقات الضعيفة داخل المجتمع العراقي.
وطالب مسؤول الحزب الديمقراطي الآشوري في دهوك يونان كوريا الحكومة العراقية المركزية ايجاد الأرضية الآمنة للشعب الكلداني السرياني الآشوري في منطقة سهل نينوى، ومحاسبة الذين قاموا بهذه الأعمال الأرهابية، موضحاً ان هذه التفجيرات لا تؤثر في ايمان أبناء مكونات هذا الشعب بمبادئهم ولا تثنيهم عن طموحاتهم القومية والدينية.
الى ذلك قال مسؤول اللجنة الثقافية في المركز الثقافي الآشوري وليم تيودورس ان المسيحيين يتم إستهدافهم بين الحين والآخر من قبل الجماعات المسلحة، باعتبارهم الحلقة الأضعف في العراق، وطالب الحكومة العراقية والمجتمع الدولي بعدم الإكتفاء بالشجب والإستنكار، بل ينبغي التحقيق في هذه الجرائم التي تستهدف الأبرياء والمدنيين ووضع حد لها ومحاسبة الذين يقفون وراءها.
وأكد تيودورس على ضرورة أن تقوم الحكومة المحلية في محافظة نينوى بمتابعة هذه الجرائم بدقة للوصول الى مرتكبيها ومعاقبتهم.
يشار الى ان المسيحيين الذين يُعدّون من المكونات الأصيلة في المجتمع العراقي، يقدّر عددهم بنحو مليون شخص بحسب احصاءات الكنسية وهي إحصاءات غير دقيقة، لكن معظمهم هاجر الى خارج العراق في السنوات الأخيرة.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG