روابط للدخول

عادل عبد المهدي يحذر: العراق يقف حاليا ًمن دون رأس وسلطة تشريعية


من عناوين صحيفة الحياة اللندنية ليوم الجمعة الثلاين من نيسان:

- بغداد تنتقد الكويت بشدة لتسببها في احتجاز إحدى طائراتها
- العراق يفاوض الولايات المتحدة لاستعادة أرشيفه الوطني
- أطباء عراقيون يستعيضون عن نقص الأدوية بالإبر الصينية

وتحت عنوان "المالكي ينتقد التعبئة الداخلية والإقليمية ضد قرار إعادة العد والفرز اليدوي"، نقلت الحياة عن رئيس الوزراء نوري المالكي خلال لقائه وفدا من مجلس الشيوخ الأمريكي الخميس قوله أن «موضوع الطعون أمر طبيعي، وهو مسألة قانونية وليست سياسية. وقد حدث ذلك في العديد من الدول ومنها الولايات المتحدة. لكننا نلاحظ أن هذه القضية أخذت بعداً سياسياً وتعبئة داخلية وإقليمية وهو ما يتعارض مع المصالح العليا للشعب» بحسب المالكي الذي نقلت عنه صحيفة "الحياة" أيضا قوله إن عملية إعادة العد والفرز مهمة لحل المشكلة بغض النظر عن حجم المخالفات والتلاعب، كما أن تغيير الأرقام في النتائج لن يؤثر في تشكيل الحكومة، إذ لا توجد قائمة قادرة بمفردها على تشكيل الحكومة».

ونقلت " الحياة" عن رئيس مفوضية الانتخابات فرج الحيدري قوله في مؤتمر صحفي له أن «جميع الإجراءات لإعادة العد والفرز لمحطات بغداد تمت، وستشمل 11 ألف محطة تنفيذاً لقرار الهيئة القضائية الداعي الى إعادة العد والفرز يدوياً في بغداد». مضيفا: «نحن ملزمون بالقرار وسننفذه بكل شفافية ابتداء من الدخول الى مخازن (الصناديق) الى عمليات العد والفرز، وسيكون كل شيء علانية وتحت إشراف المجتمع الدولي». وفق تعبير الحيدري الذي لفت الى أن «مراقبي الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة والجامعة العربية أبدوا رغبتهم بمراقبة عملية العد والفرز بحسب ما ورد في صحيفة الحياة اللندنية في عددها الجمعة».

international.daralhayat.com/internationalarticle/135997

** *** **

بغداد تنتقد الكويت بشدة لتسببها في احتجاز إحدى طائراتها

وتابعت الحياة أزمة احتجاز الطائرة العراقية في مطار لندن بسبب دعوى كويتية ضد الخطوط الجوية لعراقية فنقلت عن بيان لوزارة النقل انتقادها «هذا السلوك التصعيدي الاستفزازي من السلطات الكويتية وإصرارها على ملاحقة العراقيين ومضايقتهم حيثما حاولوا فتح نافذة جديدة للانفتاح على العالم والخروج من المعاناة التي يعيشونها منذ عقود بحسب ييان وزارة النقل.
والذي جاء فيه أن «الرحلة انطلقت بطائرة مستأجرة من احدى الشركات السويدية وفور وصولها إلى مطار غاتويك قام محامي السلطات الكويتية بمحاولة حجز الطائرة الا انه فشل لأنها مملوكة للشركة السويدية.
وأضاف بيان الوزارة أن «السلطات الكويتية لم تكتف بذلك بل أقامت دعوى على الشركة البريطانية المتعاقدة مع شركة الخطوط الجوية العراقية.
وطالب بيان وزارة النقل العربَ و"الأصدقاء" للضغط على الكويتيين لثنيهم عن هكذا تصرفات لا تساعد الشعبين على نسيان الماضي وفتح صفحة جديدة بحسب تعبير البيان الذي تناولته صحيفة الحياة اللندنية.

international.daralhayat.com/internationalarticle/135999

** *** **

وفي محور تداعيات نتائج الانتخابات اهتمت صحيفة الخليج الاماراتية بدعوة عمار الحكيم الى الإسراع في المصادقة على نتائج الانتخابات. ونقلت عن عادل عبد المهدي تحذيره من أن العراق “يقف حاليا ًمن دون رأس وسلطة تشريعية” ويعيش فراغاً دستورياً، معتبراً هذا الوضع بأنه الأخطر الذي يجب على السياسيين والقانونيين والدستوريين والقضاة مراعاته أولاً ،بحسب مانسبت "الخليج" لعبد المهدي.

www.alkhaleej.ae/portal/42953cf0-13f8-44c2-8fcd-7017ee36a965.aspx

** *** **

وتحت عنوان "علاوي والمطلك يلوحان بتدويل أزمة الانتخابات" تابعت صحيفة الدستور الأردنية مطالبة رئيس القائمة العراقية اياد علاوي بتدخل الجامعة العربية لدى الأمم المتحدة ، وكذلك مجلس الأمن لمساعدة العراق في تجاوز محنته وانطلاقه لتنفيذ الشرعية، معلنا رفضه أي إملاءات تحاول الالتفاف على العملية السياسية ونتائج الانتخابات بحسب ما نقلت عنه صحيفة الدستور الاردنية التي أبرزت أشارة علاوي إلى المحاولات الاخيرة لتفسير مواد الدستور والفرز اليدوي لأصوات الناخبين في دائرة واحدة ، رغم وجود تظلمات في دوائر أخرى، بالإضافة إلى الاجتثاث العشوائي.موضحا أن هذه السياسة لن تؤدى إلا لمزيد من التوتر في العراق ، ومناشدا المسؤولين في العراق بضرورة الالتفات إلى حماية الشعب العراقى ، بدلا من التفكير في الاستحواذ على السلطة. بحسب اياد علاوي وكما جاء في الدستور الأردنية.

www.addustour.com/ViewTopic.aspx
XS
SM
MD
LG