روابط للدخول

صحيفة كردية: طالباني وبارزاني يؤكدان إحترامهما إستقلالية القضاء


قالت صحيفة خبات ان رئيس الجمهورية جلال طالباني ورئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني ناقشا في اجتماع بمنتجع دوكان الوضع السياسي في العراق واقليم كردستان وقرارات محكمة التمييز وآخر مراحل العملية السياسية بعد الانتخابات العراقية وتحركات القوى السياسية لتشكيل الحكومة، وقالت الصحيفة ان الزعيمين حدّدا موقفا موحدا من القرار الذي اتخذته محكمة التمييز بابعاد 52 مرشحا عن الانتخابات مؤكِدَين احترامهما لاستقلالية القضاء، واعربا عن املهما في ان تتوصل جميع الكتل السياسية الى حل مناسب يستند الى روح الدستور العراقي، مشددَين على ضرورة تسريع عملية تشكيل الحكومة العراقية المقبلة.
خبات وفي خبر اخر لها قالت ان رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق فرج الحيدري هدد بالاستقالة من منصبه، وقال في تصريح صحفي لوكالة بيامنير الكردية انه غير مستعد للبقاء في منصبه دورة اخرى اذا اعيدت الانتخابات في العراق، واضاف ان الانتخابات جرت بمراقبة الامم المتحدة وان بلدان العالم عبرت عن رضاها بسيرها وفي مقدمتها الامم المتحدة.
ونقلت صحيفة كوردستاني نوى عن رئيس قائمة نينوى خسرو كوران قوله ان جولة جديدة من المباحثات ستنطلق بين قائمته وقائمة الحدباء في بغداد الاسبوع المقبل، وان القائمتين ستوقعان اتفاقاً برعاية الامم المتحدة سينهي جميع المشاكل العالقة بين القائمتين. ووصف كوران الاجتماعات الاخيرة بين القائمتين بالايجابية، وان من الضروري ان تطبق هذه المباحثات على ارض الواقع. وقال هريم كمال المسؤول في الاتحاد الوطني الكردستاني في الموصل للصحيفة ان فوز قائمة الحدباء في الموصل باغلبية مقاعد مجلس المحافظة وتشكيلها ادارة المحافظة من طرف واحد اثّر على قائمة نينوى، واضاف ان مصدر المشاكل بين القائمتين ينطلق من ان ستة من مجموع تسعة اقضية تابعة لمحافظة نينوى ذات غالبية كردية ومشمولة بالمادة 140، اضافة الى ان وجود قوات البيشمركة في هذه المناطق كان موضع رفض قائمة الحدباء، واشار كمال الى ان ست نقاط خلافية من مجموع النقاط الخلافية التسع بين القائمتين تم الاتفاق عليها وان النقطتين المتبقيتين تتمحوران حول المناطق المتنازع عليها في المحافظة ووجود قوات البيشمركة. واضاف كمال ان لجنة امنية شكلت من وزارتي الداخلية والدفاع اضافة الى وزارتي البيشمركة والداخلية في الاقليم لمراجعة هذه القضايا.
كردستاني نوى كتبت ايضا ان اهالي وادارة محافظة كركوك ينظرون بقلق الى موقف الحكومة العراقية الرافض لمشروع اقامة مطار مدني في المحافظة رغم ان ادارة كركوك رفعت الى بغداد عشرات المذكرات بهذا الخصوص لفتح قسم مدني في مطار كركوك العسكري. واعرب احمد العسكري عضو مجلس كركوك عن القائمة المتاخية عن دهشته لموقف الحكومة العراقية في الوقت الذي اقامت فيه العديد من المطارات المدنية في المحافظات التي لا تتوفر فيها الشروط المتوفرة في كركوك. وقال عبد الرحمن مصطفى محافظ كركوك انه منذ سقوط النظام السابق والمحافظة تسعى الى الحصول على مطار مدني لها لكن بغداد بهذه الحجة او تلك ترفض المشروع مؤكدا ان ادارته ستستمر في مساعيها من اجل ازالة كل العقبات التي تقف في طريق هذه المشروع.
وتقول صحيفة ئاسو ان شركة تركية طلبت من البرلمان ووزارة الصحة في اقليم كردستان العراق التعاون معها في اقامة مختبر خاص بفحوصات الحامض الاميني المعروف بـ (DNA). وقال الدكتور حسن محمد رئيس اللجنة الطبية في البرلمان الكردستاني ان الشركة تريد اقامة مختبر لفحص شريط الحامض الاميني، واشار الى ان اقامة مثل هذا المختبر له فوائد كثيرة، منها استخدامه في تحديد العنصر وبالاخص في ضحايا كارثة الانفال، وكذلك التعرف على الاطفال المفقودين في كارثة حلبجة واعادتهم الى ذويهم اضافة الى اغراض اخرى عديدة. وكشف الدكتور حسن محمد لصحيفة ئاسو ان الشركة لم تطلب من الوزارات المعنية في الاقليم سوى الدعم المعنوي.
XS
SM
MD
LG