روابط للدخول

آمال تراود العراقيين بتحقيق إنجاز في أولمبياد لندن


الرباعون العراقيون الشباب في حفل تكريمهم

الرباعون العراقيون الشباب في حفل تكريمهم

بعد مرور اربعين عاما على حصول العراق على اول وسام برونزي حققه الرباع عبد الواحد عزيز في اولمبياد روما عام 1960، يراود المسؤولين الرياضيين أمل كبير في الحصول على وسام اولمبي ثان، إذ تعقد الامال هذه المرة ايضا على فريق رفع الاثقال الذي تمكن خلال اشهر من تحقيق انتصارات كبيرة في البطولات الدولية، كان اخرها بطولة اسيا للشباب والناشئين التي إستضافتها اوزبكستان، وحصل العراق فيها على المركز الاول فرقياً وتأهل الى اولمبياد الشباب التي ستنطلق في سنغافورة في ايلول المقبل.
رئيس الإتحاد العراقي لرفع الاثقال صالح محمد كاظم عبّر عن امله بتحقيق وسام اولمبي ثان في اللعبة، في إحتفالية أقامتها وزارة الشباب والرياضة الاربعاء احتفاءً بابطال الاثقال الذين حصدوا تسعة اوسمة ذهبية واربعة فضية وخمسة برونزية، واكد فيها الوزير جاسم محمد جعفر على اهمية قيام الاتحادات الرياضية بالاستعداد الجيد لاولمبياد لندن، وقال ان الوزارة ستقوم بتقديم الدعم اللازم لها لاسيما من ناحية انشاء البنى التحتية الرياضية.
وطالب رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية رعد حمودي وزارة الشباب والرياضة بتقديم دعمها ليس فقط لفريق الاثقال، بل للمنتخب الوطني العراقي بكرة القدم الذي تنتظره بطولة امم اسيا بعد اشهر وسيدافع فيها عن لقبه.
ابطال الاثقال من جهتهم عبروا عن فرحهم بالانتصار الذي حققوه في بطولة اسيا الاخيرة للشباب والناشئين، واشادوا بدور مدربيهم واتحادهم في دعمهم المتواصل لهم.
واشاد عضو اتحاد الاثقال محمد طاهر محمد كاظم بانجاز لاعبيه وتحديدا اللاعبين صفاء راشد وسلوان جاسم عبود بعد اختيارهما الافضل في البطولة.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG