روابط للدخول

تربية المقدادية تقيم مهرجاناً كشفياً بعد إفتتاحها


Dyala Scout

Dyala Scout

نظمت مديرية تربية المقدادية مهرجانها الكشفي السنوي على ارض نادي شهربان الرياضي تضمن فعاليات عديدة.
ويأتي هذا المهرجان كبارقة امل على الرغم مما تتعرض له المحافظة من أزمات امنية ألهت المواطنين وانستهم بهجة الاحتفالات وفرحتها.
مدير تربية المقدادية محسن علي قال ان هذا المهرجان هو الاول من نوعه في القضاء بعد افتتاح المديرية قبل اشهر، وأشار الى ان ذلك دليل على التحسن الامني في المقدادية.
حضر المهرجان عدد كبير من المسؤولين المحليين والقادة الامنيين وجمع من الكوادر التربوية واولياء امور الطلبة، واثنى محافظ ديالى عبد الناصر المهداوي على القائمين والمشاركين في المهرجان، وقال انه دليل وعي ونضوج بالرغم من عمر المديرية الذي لا يتجاوز ثلاثة اشهر .
وشهد المهرجان استعراضا شارك فيه جمع من طلبة وطالبات المقدادية بالاضافة الى فعاليات اخرى كالاناشيد التي صدحت بها حناجر الشباب والاطفال بالاضافة الى المسابقات والاشعار.
فرح عبد الخالق احدى معلمات مدرسة المعالي الابتدائية قالت ان مدرستها شاركت بمسرحية بعنوان "اطفال"، تعبّر عن وحدة العراق بكافة اطيافه، وبيّنت ان الرسالة التي حملتها المسرحية والموجهة للجمهور مفادها ضرورة التوحد ونبذ الخلافات وصولا الى التعايش السلمي وبناء العراق. متمنيةً ان يستمر المهرجان الكشفي لايام عديدة والا يقتصر على يوم واحد لتحقيق اهدافه الحقيقية.
جاء هذا المهرجان في الوقت الذي يعاني قطاع التربية من مشكلات عدة كضيق المباني وعدم توافقها مع اعداد التلاميذ او الطلبة، بالاضافة الى النقص الشديد في القرطاسية والكتب المنهجية والمستلزمات الرياضية والفنية.
مدير شعبة النشاط الرياضي والكشفي لطيف خلف طالب محافظ ديالى وخلال كلمة القاها في المهرجان بمد يد العون لقطاع التربية وبالاخص الجانب الرياضي الذي يفتقر الى ابسط المستلزمات الضرورية.
جدير بالاشارة ان الكشافة هي من الفعاليات التي تهدف الى تعزيز اواصر المحبة والصداقة والتعارف وصولا الى تبادل الخبرات والمعلومات بين فئات معينة في المجتمع.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG