روابط للدخول

صعوبات وتهديدات واجهت عمليات الترقيم والحصر في نينوى



- لم تخلُ إجراءات والترقيم والحصر التي أنجزت قبل أيام في محافظة نينوى استعدادا للتعداد السكاني المزمع إجراؤه في شهر تشرين الأول المقبل ، من صعوبات وتحديات واجهتها الفرق المكلفة وموظفوها ،ففضلا عن الصعوبات الأمنية كانت هناك التغييرات الديمغرافية في بعض المناطق والخلاف حول عائديتها ، كما أوضح مدير إحصاء نينوى نوفل سليمان طلب الذي أكد لإذاعة العراق الحر انجاز كافة الإجراءات الميدانية للترقيم والحصر في مناطق محافظة نينوى وبأسلوب علمي يمكّن من الحصول على البيانات بسرعة أفضل من التعدادات السابقة ، وبما يسمح بالحصول على معلومات وبيانات عن السكان والمنشات والمباني وغيرها .
- وأشار مدير إحصاء نينوي الى المشاكل التي واجهت فرق العمل ومنها عائدية بعض المناطق المتنازع عليها والتي لم يتسن للفرق الوصول اليها ، كما اكد نوفل سليمان طلب تعرض العديد من الكوادر الى التهديدات واغتيل اربعة ُمنهم .
- ولفت مدير الإحصاء نوفل سليمان طلب الى ان للتعداد في محافظة نينوى أهمية كبيرة في اعتماد أعداد صحيحة للمواطنين بسبب التغييرات الديمغرافية الحاصلة في بعض مناطق المحافظة ونزوح الكثير من سكانها مشيرا الى جهود دائرته بتنظيم نحو 565 دورة تدريبية لمتدربين تجاوز عددهم 4000 متدرب شاركوا بالتعداد ، حيث تم زيارة وعدّ 1700 قرية و 562 محلة تم ترقيمها في كافة أرجاء محافظة نينوى .
-
- وعن التحديات التي واجهت عمليات الترقيم في نينوى وخاصة السياسية منها أشار وزير التخطيط علي بابان في حديثه لاذاعة العراق الحر الى صدور فتاوى وتهديدات من بعض السياسيين دعت الى مقاطعة التعداد في نينوى ، عدها الوزير مؤامرة ضد الموصل من اجل تقليص عدد نفوسها لتحجيم حضورها السياسي وحرمانها من الإيرادات المالية وفق كثافتها السكانية بحسب وزير التخطيط علي بابان . .
الى ذلك شدد الباحث في قسم الإحصاء بجامعة الموصل عدي عبد الرحمن على اهمية التخطيط السليم واعداد قاعدة بيانات دقيقة وشاملة تعتمد في تنفيذ مختلف الأنشطة وتوزيع الثروات وهو ما تحتاجه محافظة نينوى ذات الثقل السكاني الكبير بحسب الباحث الذي لفت الى ان
- تطور الدول المتقدمة يقاس بما تمتلكه من قاعدة بيانات عريضة ، والإحصاء السكاني يهيئ للحكومة اجراء مسوحات أشمل اقتصاديا واجتماعيا تهدف الى تحسين الاوضاع المختلفة ومنها القضاء على البطالة وتحسن الأمن ، ما يجعل الاحصاء السكاني ضرورة وطنية ملحة للبلد والتعاون من موظفي التعداد واجب وطني على الجميع بحسب الباحث عدي عبد الرحمن.
XS
SM
MD
LG